خبر : حاجز ببيلا مغلق لليوم الخامس وإدخال مواداً غذائية عبر حاجز القدم بأسعار مرتفعة

الجمعة 05 يناير 2018

حاجز ببيلا مغلق لليوم الخامس وإدخال مواداً غذائية عبر حاجز القدم بأسعار مرتفعة
صورة أرشيفية

سوريا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تواصل قوات النظام السوري، إغلاقها حاجز ببيلا لليوم الخامس على التوالي، الذي يعتبر الممر الرئيسي للسلع الاستهلاكيّة إلى بلدات جنوب دمشق الثلاث، وتبعاً لذلك يستمر اختفاء المواد الغذائيّة والسلع الاستهلاكيّة من الأسواق، وبدأت الأزمة تطال المحروقات ومستلزمات التدفئة.

مراسل "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" في المنطقة، أفاد بأنّ المسؤولين المحليين في بلدات جنوب دمشق، بدأوا بإستجلاب بعض المواد الغذائيّة عبر حاجز القدم، حيث جرى إدخال مساء أمس الخميس 4 كانون الثاني، كميّات من مادة الخبز وأصناف محددة من الخضار والفاكهة، بدأت تباع في الاسواق باسعار مرتفعة.

وسجّلت ربطة الخبز الواحدة صباح اليوم الجمعة 5 كانون الثاني، سعراً بلغ 250 ليرة سوريّة للربطة الواحدة، في حين كان سعرها قبل إغلاق حاجز ببيلا 125 إلى 150 ليرة.

بالإضافة للخبز، شهدت أسعار الأصناف المتواجدة في الأسواق والتي جرى ادخالها عبر حاجز القدم، على قلّتها اسعاراً مرتفعة، حيث بلع سعر الكيلوغرام من البطاطا والبندورة 400 ليرة لكل صنف، كما سجّل سعر الكيلوغرام الواحد من البصل 250 ليرة، والزهرة " القرنبيط" سعر 250 ليرة سورية لليكلو الواحد.

ونقل "مراسل بوابة اللاجئين الفلسطينيين" تخوّفات شرائح كبيرة من سكّان البلدات الثلاث لا سيما اللاجئين الفلسطينيين المهجّرين من مخيّم اليرموك، مما قد تؤول إليه الأمور في حال استمر اغلاق الحاجز، في ظل انعدام الموارد وشحّ المواد الغذائية المتوفرّة في الأسواق.

المصدر : خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين