خبر : اعتصام حاشد لمدارس "الأونروا" في مخيّمي البريج والنصيرات بالتزامن مع مؤتمر المانحين

الأربعاء 31 يناير 2018

اعتصام حاشد لمدارس "الأونروا" في مخيّمي البريج والنصيرات بالتزامن مع مؤتمر المانحين
اعتصام حاشد لمدارس

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

انطلق الطلبة من مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، في مخيّمي البريج والنصيرات وسط قطاع غزة، الأربعاء 31 كانون الثاني، في مسيرة حاشدة على شارع صلاح الدين الفاصل بين المُخيّمين.

وجاء ذلك للتعبير عن رفض التهديدات من قِبل الولايات المتحدة والاحتلال، لإنهاء عمل "الأونروا"، والتي تمثلت بالخطوات الأخيرة من الجانب الأمريكي حيث خفّض مساهماته لوكالة الغوث، بما يشمل الجانب المالي ومساعدات غذائية.

وحسب مراسل "بوابة اللاجئين الفلسطينيين"، شارك في المسيرة الحاشدة اللجان الشعبية للاجئين والقوى الوطنية والإسلامية في المنطقة الوسطى من قطاع غزة، والمجلس المركزي لأولياء الأمور، حيث حضر الطلبة والمُعلمين وطواقم الإدارة في المدارس، بالإضافة إلى الأهالي الذين شاركوا أبناءهم، وألقيت كلمات عن اللجان وأولياء الأمور واتحاد العاملين في الوكالة، بالإضافة إلى الطلبة الذين وجّهوا رسائلهم.

وهتف الطلبة خلال الاعتصام "كرامتنا هي الأساس حق اللاجئ ما بينداس"، "لا مساس لا مساس حق العودة ما بينداس"، "شو ما تحكي وشو ما تقول إلنا وطن وإلنا حقوق."

ورفع المُشاركون لافتات تُندد بالإجراءات الأمريكية وتؤكد على حق اللاجئين الفلسطينيين بالعودة، منها "التنازل عن حقوقنا خط أحمر"، "الكرامة لا تُقدّر بثمن"، "حقوقنا ليست للمساومة"، "نرفض ابتزاز الأونروا ونرفض مقايضة خدمة اللاجئين بالركوع السياسي"، "لا للابتزاز السياسي وسياسة التجويع"، "قضية لاجئي فلسطين قضية مُقدّسة لن نسمح المساس بها."

كما أكد المشاركون على حق اللاجئ الفلسطيني بالرعاية من قِبل "الأونروا" كونها الشاهد الوحيد على نكبة الفلسطينيين، ورُفعت الأعلام الفلسطينية وأعلام وكالة الغوث وخارطة فلسطين.

هذا وحذّر المشاركون من عواقب المساس بعمل "الأونروا" والذي بطبيعة الحال يمس بحقوق اللاجئين الفلسطينيين، مُشيرين إلى أنّ كل من يسعى لإنهاء عمل الوكالة، هو من يتحمّل مسؤولية عواقب ذلك بما سيطال الاحتلال والولايات المتحدة.

وتأتي الفعالية بالتزامن مع المؤتمر الطارئ للجنة تنسيق مساعدات الدول المانحة للاجئين الفلسطينيين، حيث يلتقي مُمثلي الدول والمنظمات الدولية التي تُقدم المساعدات إلى فلسطين، ويُعقد بمقر الاتحاد الأوروبي في بروكسل.

المصدر : خاص-بوابة اللاجئين الفلسطينيين