خبر : وقفة لأجل القدس في مخيّم برج البراجنة

الجمعة 02 فبراير 2018

وقفة لأجل القدس في مخيّم برج البراجنة
خلال الوقفة

لبنان - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

نظّم أهالي مخيّم برج البراجنة بالعاصمة اللبنانية بيروت، اليوم الجمعة 2 شباط، وقفة أمام مسجد ومجمع الفرقان في المخيّم، تأكيداً منهم على أنّ "القدس عاصمة فلسطين" ورفضاً للقرارات الأميركية التعسفية بحق الشعب الفلسطيني، وذلك بدعوة من الفصائل الفلسطينية، واللقاء الموسع للروابط والمؤسسات والفعاليات الشبابية والأندية.

كلمة أبناء المخيّم، ألقتها سعاد عبد الرحمن، التي أكدت على "ضرورة الاستمرار في التحركات الغاضبة نصرة للقدس"، قائلة "نغضب للقدس، نغضب لشهدائنا ولجرحانا وأسرانا، وثقافتنا هي المقاومة، نسير بها حتى زوال الاحتلال عن أرضنا".

كلمة الفصائل الفلسطينية، ألقاها عضو قيادة لبنان في الجبهة العربية، أبو محمود اسماعيل، الذي أشار إلى أنّ "قرار ترامب والإدارة الأمريكية حيال القدس، وتمرير ما يسمى بصفقة العصر، هو استكمال لحلقة تفتيت الأمة العربية، التي تشهد حالياً الفوضى العارمة، وغياب المشروع العربي المشترك، وتصفية القضية الفلسطينية، بما يخدم المصلحة الصهيونية".

ورأى اسماعيل أن "ما شهده الشارع العربي من تحركات دعم للقدس، يؤكد على أنّ الأمة العربية ما زالت حية بأصالتها"، داعياً إلى " استكمال ما أنجز من المصالحة الفلسطينية لتبلغ خواتيمها المأمولة، وإلا فإنها ستكون خطوة مبتورة لا تصب في مصلحة فلسطين والقدس".

وختم قائلاً إنّه "يتوجب علينا أن نتصدى  للعدو الصهيوني بكل أشكال المقاومة، فصراعنا معه ليس على رقعة أرض، بل على الأرض كلها"، مؤكداً أنّ "فلسطين ستبقى عربية من النهر إلى البحر".

المصدر : وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين