خبر: "الأونروا" لنتنياهو: مهام الأونروا تُحددها الجمعية العامة للأمم المتحدة
"الأونروا" لنتنياهو: مهام الأونروا تُحددها الجمعية العامة للأمم المتحدة
الأونروا | 2018-01-09 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أكّدت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، عزمها مواصلة تقديم خدماتها في مناطق عمليّاتها الخمس "الأردن، لبنان، سوريا، الضفة الغربية وقطاع غزة"، إلى حين إيجاد حل نهائي لقضيّة اللاجئين.

جاء ذلك في تصريح صحفي مكتوب على لسان الناطق باسم الوكالة في الأراضي المحتلة، سامي مشعشع، الاثنين 8 كانون الثاني، تعقيباً على اتهام رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو لـ "الأونروا"، بإطالة أمد قضيّة اللاجئين.

وقال مشعشع في تصريحه "من يعمل على إدامة أزمة اللاجئين هو فشل الأطراف في التعامل مع القضيّة، وهذا بحاجة لأن يتم حلّه من أطراف الصراع في سياق محادثات السلام، استناداً إلى قرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي."

كما أكّد على أنّ مهام "الأونروا" تُحددها الجمعيّة العامة للأمم المتحدة التي يُقدّم أعضاؤها دعماً قوياً وواسعاً لمهمّتها في مجالات التنمية البشرية والمجالات الإنسانية، حسب مشعشع.

وكان نتنياهو قد جدّد دعوته لإغلاق وكالة الغوث، بعد أيام من التهديدات الأمريكية بقطع المساعدات عن الفلسطينيين إن كان فيما يتعلق بالسلطة الفلسطينية أو "الأونروا".

وأعلن نتنياهو أنّه يؤيد تقليص التمويل الأمريكي لـ "الأونروا"، مُعتبراً أنها تُديم المشكلة الفلسطينية، وطالب بنقل قضيّة اللاجئين الفلسطينيين تدريجياً إلى المفوضيّة العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة.

ووفق الموقع الإلكتروني لـ "الأونروا"، فإنّ الوكالة الأمميّة تُقدّم خدماتها لنحو (5.3) مليون فلسطيني في الضفة المحتلة وقطاع غزة والأردن ولبنان وسوريا.

وحسب الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، فإنه حتى نهاية عام 2014، بلغ عدد اللاجئين الفلسطينيين (5.9) مليون لاجئ، منهم (5.3) مليون لاجئ مُسجّلين لدى "الأونروا".

وكانت "الأونروا" قد تأسست كوكالة تابعة للأمم المتحدة بقرار من الجمعية العامة عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية للاجئين الفلسطينيين المُسجلين لديها.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة