خبر: نادي الأسير يُحمّل الاحتلال المسؤولية عن حياة أسير من مخيّم العرّوب
نادي الأسير يُحمّل الاحتلال المسؤولية عن حياة أسير من مخيّم العرّوب
المخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة | 2018-02-13 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

حمّل نادي الأسير الفلسطيني حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير الجريح محمود عبد الرحمن حسن أبو سل من مخيّم العرّوب للاجئين شمالي الخليل المحتلة.

وجاءت التصريحات على لسان مدير نادي الأسير في الخليل أمجد النجار، مُطالباً بالإفراج عن الأسير أبو سل، نظراً لظروف إصابته الخطيرة، حيث اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال منزل الشاب أبو سل في مخيّم العرّوب، في ساعة متأخرة من الليل بتاريخ 8 شباط، واعتقلته.

ومن الجدير بالذكر أنّ الشاب أبو سل مواليد 3/3/1996، تعرّض في 29/12/2017 لإصابة خطرة بعدة رصاصات، تسببت ببتر جزئي في أحد الشرايين الرئيسية، والرصاصات التي أصابت منطقة الحوض تسببت ببتر كامل لأحد الشرايين.

وحسب النجار بذل الأطباء جهود جبّارة لإعادة ضخ الدم لقلبه، ما عزّز فرص نجاته، رغم وصوله إلى المستشفى في وضعٍ حرج، ولا يزال قيد العلاج ويتلقّى الأدوية.

وكان أبو سل تعرّض لإصابة عام 2014 تسببت له بإعاقة، ونتيجة اعتقاله المُتكرر لنحو خمس سنوات، تدهور وضعه الصحي، علماً بأنّ شقيقيه أدهم وأحمد رهن الاعتقال في سجون الاحتلال.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة