الجمعة 20 سبتمبر 2019
خبر: أبو سليمان: طلب استثناء الفلسطينيين من إجازات العمل غير قابل للتطبيق
أبو سليمان: طلب استثناء الفلسطينيين من إجازات العمل غير قابل للتطبيق
أوضاع اللاجئين | 2019-07-30 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

بيروت 
قال وزير العمل اللبناني كميل أبو سليمان اليوم الثلاثاء إن "الطلب بإعفاء الفلسطينيين من إجازات العمل يحتاج لتعديل القانون،  والطلب باستثنائهم من تطبيق القانون غير قابل للتطبيق".

وأشار أبو سليمان في حديث تلفزيوني إلى أنّ "الفلسطينيين اعترضوا لأنهم يعتبرون أن هناك خصوصية للاجئ، هناك قانون صدر عام 2010 يعفيهم من رسم إجازة العمل وهناك صندوق خاص للفلسطينيين في الضمان الاجتماعي يستفيدون من تعويض نهاية الخدمة شرط حيازتهم على إجازة عمل. نحن ننفذ هذه الامتيازات وأعطينا مزيداً من التسهيلات لهم".

كما ذكر أنه طلب ورقة خطية بالمطالب "لأفهم ماذا يريدون"، مشدداً على اقتناعه بأن "وضع الفلسطينيين صعب ونحن نطبق الخصوصية المتعلقة بهم وأعترف بها وأعتبرها حقا مكتسباً".

كما أضاف الوزير أن "خطة وزارته طويلة ولا علاقة لها بصفقة القرن​"، موضحاً أن هناك "ركود اقتصادي قوي في البلد وبطالة بنسب عالية، ونحن خلقنا وفق الخطة 1500 وظيفة حديثة في شهر، وهناك شركات كبرى تستبدل الأجانب باللبنانيين".

غياب الوفد الفلسطيني عن لقاء منيمنة – أبو سليمان

واجتمع أمس الإثنين أبو سليمان مع رئيس لجنة الحوار اللبناني - الفلسطيني حسن منيمنة في مقر اللجنة في السراي الحكومي في ظل تغيب الوفد الفلسطيني.

وأسف أبو سليمان عقب اللقاء لعدم حضور الوفد الفلسطيني الى الاجتماع، وقال: "طريقة الحوار في هذا الشكل من خلال إملاء الشروط مسبقاً أمر نرفضه، ونتمنى أن نتعامل معاً بطريقة أفضل"، مطالباً الفلسطينيين بـ " تقديم اقتراحاتهم خطيا لنتعاطى معها".

بدوره، قال منيمنة إن "اللقاء كان لمتابعة ايجاد حلول لقضية العمالة الفلسطينية، ولقد أبلغنا الأخوة الفلسطينينون اعتذارهم عن عدم حضور الاجتماع، كما وأبلغونا وجهة نظرهم القائلة أنهم لم يحصلوا على أي وعود جدية لمعالجة القضية".

وأردف "سنستمر في الحوار مع الوزير، ونأمل في التوصل إلى حلول مناسبة، ثمة مسائل حلت وأخرى نعمل بالتعاون مع الوزير ومع الفلسطينيين لإيجاد حل لها".

المقدح: المطلوب تجميد أي إجراءات حتى تنجز لجنة الحوار مهامها

بدوره، قال مسؤول الأمن الوقائي الفلسطيني في لبنان اللواء منير المقدح اليوم الثلاثاء إن "قرار وزارة العمل يوصل إلى التوطين والمطلوب تجميده حتى تنجز لجنة الحوار اللبناني الفلسطيني مهامها وما يتم اتخاذه من قرارات سيوافق عليه الشعب الفلسطيني".

وذكر المقدح أن "هناك تنسيقاً دائماً مع الجيش اللبناني والشعب الفلسطيني أثبت أنه حضاري، لافتاً الى أن المسيرات في المخيمات الفلسطينية سلمية".

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة