الجمعة 13 ديسمبر 2019
خبر: إطلاق نار وإلقاء "أكواع" بين الأجهزة الأمنيّة وشبان في مخيم الفارعة للاجئين
إطلاق نار وإلقاء "أكواع" بين الأجهزة الأمنيّة وشبان في مخيم الفارعة للاجئين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

استمراراً للأزمة القائمة بين مخيمات اللجوء الفلسطينية بالضفة المحتلة والأجهزة الأمنية التابعة لسلطة رام الله، شهدت الليلة احتجاجاً وإطلاق نار وإلقاء "أكواع" في مخيم الفارعة للاجئين الفلسطينيين بين مدينتي نابلس وطوباس شمالي الضفة المحتلة.

وفقاً لمصادر أمنيّة في محافظة طوباس، قام مجموعة من الشبان في ساعات منتصف الليل بإغلاق الشارع الرئيسي المحاذي لمخيم الفارعة جنوبي المحافظة، ما استدعى توجّه قوات الأمن لفتح الشارع، فتعرّضوا لإلقاء "أكواع" محليّة الصنع، فبدأت القوّة الأمنيّة بإطلاق النار وملاحقة الشبان، وخلال دخولها للمخيم سُمع إطلاق نار في الهواء من جهة مجهولة، فتراجعت قوات الأمن.

ويشهد المخيم حالة من التوتر منذ عدّة أيام، وحسب الأهالي، فإن شبان المخيم قاموا بإغلاق الشارع احتجاجاً على استمرار الأجهزة الأمنيّة باعتقال عدد من شبان المخيم منذ أشهر دون تقديمهم لأي محاكمة.

وكانت شهدت البلدة القديمة شرقي نابلس في الأيام الأخيرة اشتباكات مسلّحة بين الأجهزة الأمنيّة ومسلحون من البلدة، أسفرت عن مقتل مواطنة وعدد من الإصابات.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة