الجمعة 19 أبريل 2019
خبر: إهمال "الأونروا" يحوّل مخيّم درعا إلى مكب نفايات

المخيمات الفلسطينية في سوريا | 2018-10-08 | خاص - بوابة اللاجئين الفلسطيين

سوريا - مخيّم درعا 
تتواصل شكاوى أهالي مخيّم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوبي سوريا، من إهمال وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين " الأونروا" لملف الخدمات الصحيّة والنظافة في أحياء المخيّم، لا سيّما بعد عودة نحو 400 عائلة مهجّرة إلى منازلهم خلال الشهرين الفائتين.

إهمالٌ حوّل شوارع المخيّم وأزقته إلى مكبّ للنفايات وفق تعبير الأهالي، التي تراكمت إلى مستويات كبيرة، وباتت تشكّل موئلاً للحشرات، فضلاً عن انبعاث الروائح الكريهة، وتزداد المخاوف من تفاقم الحال خلال فصل الشتاء وما قد تسببه الأمطار من زحف للنفايات وانتشارها بشكل واسع داخل الشوارع والأزقة.

ويلجّأ أهالي المخيّم إلى إحراق بعض تلال النفايات، ما خلق مشكلة جديدة تمثّلت بتلوّث الجو، وامتلاء المنازل بالدخان الضار، ما بات يشكّل خطورة على كبار السن والأطفال.

يذكر، أنّ مخيّم درعا للاجئين الفلسطينيين، يعاني من دمار كبير في بناه التحتيّة بفعل العمليات العسكرية التي شهدها خلال السنوات الفائتة، أبرزها تدمير شبكات المياه والكهرباء والصرف الصحيّ، ولم يُسجّل أي تحرّك لإعادة إصلاحها منذ ابرام اتفاق التسورية وفي تموز/ يوليو الفائت، فضلاً عن عدم تصدي وكالة " الأونروا" لمهامها في إعادة الخدمات الصحيّة والتعليميّة.





منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة