الإثنين 25 مارس 2019
الاحتلال يدفع بتعزيزات إلى القرية
محدث: استشهاد عاملين فلسطينيين برصاص الاحتلال وإصابة ثالث غربي رام الله المحتلة
فلسطين المحتلة - من موقع إطلاق النار على الشبّان الفلسطينيين غربي رام الله المحتلة
فلسطين المحتلة | 2019-03-04 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينيّة، صباح الاثنين 4 آذار/مارس، عن استشهاد فلسطينيين عقب إطلاق قوات الاحتلال النار عليهما قرب قرية كفر نعمة غربي رام الله بالضفة المحتلة، فيما أصيب ثالث، بزعم تنفيذهم عمليّة دهس.

في التفاصيل، كانت قوات الاحتلال قد أطلقت النار على الشاب أمير محمود جمعة دراج من قرية خربثا المصباح (20) عاماً، ويوسف رائد محمد سليمان عنقاوي من قرية بيت سيرا (20) عاماً، ما أدى لاستشهادهما، وأصيب هيثم جمعة علقم من قرية صفا بجروح لم تُحدد طبيعتها بعد، حسب تصريحات وزارة الصحة.

وزعم جنود الاحتلال أنّ ما جرى كان عمليّة دهس مُتعمّدة، فيما ذكرت مصادر محليّة أنّ الشبّان هم عُمّال كانوا في طريقهم إلى العمل وفوجئوا بجنود مُشاة من جيش الاحتلال فانزلقت المركبة على الشارع بفعل آثار الأمطار واصطدمت بمركبة عسكريّة، ما أدى إلى إصابة ضابط من جيش الاحتلال بجروح خطرة وجندي بجروح متوسطة، فيما فتح جنود الاحتلال النار باتجاه العمّال.

وحسب رئيس مجلس قروي كفر نعمة، خلدون الديك، وقعت عمليّة إعدام الشبّان نحو الساعة الثالثة فجراً، في منطقة تضاريسها الطبيعيّة صعبة، حيث يقع في الشارع مُنعطف خطير. وفي سياق مُتصل، اندلعت مواجهات عنيفة في أعقاب استشهاد الشبّان، فيما منعت قوات الاحتلال الطلاب من الوصول إلى مدارسهم واعتدوا عليهم.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة