الثلاثاء 19 مارس 2019
خبر: اعتقالات، مواجهات، هدم، تحقيقات.. الاحتلال في استنفار مُستمر بالضفة المُحتلّة
من اقتحام رام الله والبيرة في أعقاب عمليّة إطلاق النار على مستوطنة "عوفرا" شرقي المدينة
فلسطين المحتلة | 2018-12-12 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين
فلسطين المحتلة

شنّت قوات الاحتلال حملة اقتحامات في الضفة المحتلة، فجر الأربعاء 12 كانون أوّل/ديسمبر، تخلّلها اعتقالات في صفوف الأهالي، فيما استمرت عمليّات بحث الجنود عن مُنفذي عمليّة إطلاق النار قبل أيام على المستوطنين في مستوطنة "عوفرا"، وفي القدس المحتلة نفّذت آليّات الاحتلال عمليّة هدم.

في التفاصيل، اقتحمت قوات الاحتلال جامعة القدس في بلدة أبو ديس شرقي القدس المُحتلّة خلال ساعات الصباح، وصادرت كاميرات المُراقبة، بالإضافة إلى مُداهمة مقرّات الكُتل الطلابيّة فيها، كما أحدثت أضراراً ماديّة في مستودع صيانة الجامعة ومخاز الكُتل الطلابيّة ومخزن شركة النظافة ومخزن ماكنات الدفع المُسبق ومُختبر الحاسوب في مبنى العلوم التربوي.

وشهدت بلدة بيت حنينا شمالي القدس المُحتلة قيام جرّافات بلديّة الاحتلال خلال ساعات الصباح بهدم موقف خاص بمنزل الفلسطيني أنور دوله، بحجّة عدم الترخيص، وذلك بعد فرض طوق عسكري حول المنطقة.

هذا وشهدت رام الله والبيرة تجدّد اقتحامات قوات الاحتلال في أعقاب عمليّة مستوطنة "عوفرا" شرقي المدينة، حيث اندلعت مواجهات عنيفة خلال ساعات الليل بين الشبّان وجنود الاحتلال في شارع الإرسال وحي المصايف، وأفادت طواقم الهلال الأحمر بأنها تعاملت مع نحو (20) إصابة، منها (6) بالأعيرة المطاطية و(12) بالغاز، في مواجهات شارع الإرسال.

وطالت المواجهات كذلك قرية سردا شمالي رام الله، خلال انسحاب قوات الاحتلال من مدينة البيرة المُلاصقة لسردا، حيث أصيب عدد من الشبّان الذين وجدت طواقم الهلال الأحمر أحدهم في أعلى التلّة مُصاباً بالرصاص الحي في الساق.

أما في جنين المُحتلّة، شنّت قوات الاحتلال عمليّة عسكريّة واسعة في بلدة برطعة الشرقيّة جنوبي المدينة، رافقها تحليق مُكثّف للطيران المروحي في سماء البلدة، بمُشاركة أعداد كبيرة من الجنود الذين طوّقوا البلدة وقاموا بتفتيش أكثر من (35) منزلاً، ورافق الجنود شرطة الاحتلال في تفتيش عشرات السيّارات في مناطق من البلدة واستجوبوا أعداداً كبيرة من الأهالي.

هذا وقرّر جيش الاحتلال إعادة هدم منازل عائلة مخامرة التي تعود لمُنفذي عمليّة "تل أبيب" التي نفذوها عام 2016، وأجرى الاحتلال مسحاً هندسيّاً للمنازل في بلدة يطا بالخليل المُحتلة، بعد أن هُدمت في آب/أغسطس 2016 وأعيد بناءها.
منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة