الأحد 08 ديسمبر 2019
خبر: "القيادة الفلسطينية في صيدا" تستنكر وضع البوابات الإلكترونية على مداخل "عين الحلوة"

المخيمات الفلسطينية في لبنان | 2018-06-11 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
لبنان

استنكرت القيادة السياسية للقوى الوطنية والاسلامية في منطقة صيدا، وضع البوابات الإلكترونية على مداخل مخيّم عين الحلوة جنوبي لبنان، واصفةً تلك الإجراءات بـ "المسيئة للعلاقات الأخوية بين الشعبين اللبناني والفلسطيني".

وبحثت القيادة، خلال اجتماع عقدته أمس الأحد 10 حزيران/يونيو، في المخيم، المستجدات السياسية في مخيّم عين الحلوة، وخصوصاً تلك المتعلقة بالبوابات الإلكترونية التي تم وضعها حديثاً على مداخل المخيّم.

وطالبت القيادة كافة الجهات السياسية الرسمية في لبنان لـ "التدخل الفوري والعمل على إزالة البوابات، التي تمس بكرامة أهلنا وشعبنا الفلسطيني في المخيم".

وأكدت القيادة على أنّ "الشعب الفلسطيني بحاجة إلى مد جسور الثقة بين الشعبين اللبناني والفلسطيني، وإقامة العلاقات الأخوية السليمة على قاعدة المصحلة المشتركة".

وتوقفت القيادة السياسية أمام الحدث الفردي الذي حصل الأول من أمس السبت، والذي أدى إلى إصابة عامر شبايطة، حيث تمّ تسليم مطلق النار إلى مخابرات الجيش.
منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة