الإثنين 17 يونيو 2019
خبر: الولايات المتحدة تُسلّم بروفيسور فلسطيني للكيان الصهيوني
الولايات المتحدة تُسلّم بروفيسور فلسطيني للكيان الصهيوني
الفلسطينيون حول العالم | 2019-06-06 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

واشنطن

سلّمت السلطات الأمريكيّة البروفيسور الفلسطيني عبد الحليم الأشقر إلى سلطات الاحتلال، وذلك بعد اعتقاله لمدة (11) عاماً في السجون الأمريكيّة، واعتقالات أخرى وفترة إقامة جبريّة لمدة عامين.

 

وكان الأشقر قد تعرّض للاعتقال في الولايات المتحدة بعد رفضه الإدلاء بشهادته ضد ناشطين فلسطينيين وعرب هناك، حيث تم اتهامه بالانتماء لحركة "حماس" وتمويلها، ثم بعد عامين في الإقامة الجبريّة حوّلته السلطات الأمريكيّة للسجن إلى أن قامت بتسليمه للكيان الصهيوني حيث نقلته على متن طائرة خاصة مُتجهة إلى مطار "بن غوريون".

 

وفي هذا السياق، استنكر مجلس العلاقات الدوليّة الخطوة الأمريكيّة في بيانٍ صدر عنه، الخميس 6 حزيران/يونيو، قائلاً إنّ السلطات الأمريكيّة تتحمّل كامل المسؤوليّة عن مصير الأشقر الذي بات مرهوناً بيد الاحتلال.

 

وطالب المجلس المجتمع الدولي والهيئات الحقوقيّة وجمعيّات حقوق الإنسان حول العالم، بالضغط من أجل الإفراج عن الأشقر، مُطالباً الإدارة الأمريكيّة بمراجعة سياساتها في المنطقة "التي تتعارض مع ادّعاءها بأنها وسيط نزيه لتحقيق عمليّة السلام"، حسب وصفه.

 

وتعود أصول الأشقر إلى عائلة فلسطينيّة تعيش في طولكرم بالضفة المحتلة، وحصل على درجة الدكتوراه في الولايات المتحدة، ثم عمل بروفيسور في عدّة جامعات أمريكيّة كان آخرها جامعة هاورد في واشنطن.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة