الجمعة 22 نوفمبر 2019
خبر: بعد طول انتظار.. اتحاد موظفي "أونروا" في غزة يحقق بعض المكاسب

الأونروا | 2019-10-30 | أونروا

 

غزة - بيان

 

أعلن اتحاد الموظفين العرب في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين بغزة عن الاتفاق مع إدارة الوكالة بتثبيت معلمي "العقود اليومية" على عقود "Fixed Term" قبل بداية الفصل الدراسي الثاني من هذا العام، وفقاً للنسبة المتفق عليها في المؤتمر العام، والتي تشترط ألا يزيد موظفي اليومي عن 7.5% على أن تُعطى الأولوية في التثبيت لقائمة 2017.

وفي بيان أوضح فيه الاتحاد تفاصيل لقائه بنائب المفوض العام للوكالة "كريستيان ساندروز" خلال زيارته للقطاع، جاء أن الاتفاق تم على تطبيق قرار المؤتمر العام بتحويل الموظفين العاملين على عقود  "LDC"   الذين هم على الميزانية العامة إلى "Fixed Term" ومعالجة كل القضايا المتعلقة بهذا القرار، والتزام الإدارة باتفاقية "LDC" الموقعة مع اتحاد الموظفين وتحويل من تبقى من هذه الاتفاقية على عقود " Fixed Term " في حال توفر شواغر لذلك، مع التأكيد على تمديد اتفاقية  "LDC"  حتى نهاية عام 2020، مع منح العقود المنتهية فرص تشغيلية مؤقتة لغاية وجود وظائف ملائمة.

وقال البيان: "بالنسبة للزملاء المفصولين والذين حصلوا على التقاعد الطوعي المبكر وعددهم 48 أن يتم منحهم فرص تشغيلية مؤقتة، أما الـ 68 موظفاً المشمولين في الاتفاقية حيث العدد المتبقي منهم 43 فسيستمر تشغيلهم على نظام اليومي لغاية تثبيتهم على وظائف ثابتة بعقود Fixed Term في موعد أقصاه 31 ديسمبر 2020م".

وأكّد بيان الاتحاد على دفع فرق العملة "CAF"، وذلك من خلال مراجعة المقترح المقدم من قبل اللجنة المشتركة (اتحاد غزة، اتحاد الضفة، اتحاد رئاسة غزة)، وتفعيل العمل بما جاء به.

وأضاف البيان: "هناك العديد من القضايا التي ستبحث بالتفصيل في لقاء قادم مع مدير الوكالة مثل هيكلية الخدمات والإمدادات والورشة والعديد من القضايا الأخرى".

وأوضح أنّه: "تم الاتفاق على المساواة في التثبيت بين الموظفين على عقد-LDC-  في الموازنة العامة والموظفين على بند-LDC-  مشاريع"، كما وتطرق لرسائل التمديد للطوارئ وهذا الموضوع لا زال عالقاً ولم يتم تحقيق مطالب الاتحاد فيه، حيث وعد نائب المفوض بالرد على موضوع الرسائل خلال شهر 11.

وتابع البيان: "إن حالة الاستقرار والصبر الكبير الذي أظهره اتحاد الموظفين خلال الأشهر الماضية، كان يهدف في الأساس إلى إيجاد حالة من الاستقرار في ظل تربص الجميع بالوكالة، وكذلك إلى نيل حقوق الموظفين والمحافظة على المؤسسة التي تشكل وثيقة لجوء وشريان حياة للاجئين".

 وأشار الاتحاد إلى أن: "الفترة القادمة والخاصة بتنفيذ البنود السابقة هي محط أنظار كافة الموظفين ومصدراً هاماً لتحديد مسار العمل النقابي وتوجهاته، ولا يزال الاتحاد في حالة انعقاد كامل لمتابعة كافة الملفات وهو على جهوزية تامة للتعامل مع أية مستجدات طارئة".

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة