الأربعاء 11 ديسمبر 2019
خبر: تحالف القوى : مؤتمر البحرين الاقتصادي خيانة لقضيتنا الوطنية
خلال الاجتماع " انترنت"
الفصائل | 2019-05-22 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان


أكدت القيادة المركزية وقيادة لبنان لتحالف القوى الفلسطينية على "ضرورة توحيد الموقف الفلسطيني ضد ما يسمى صفقة القرن كمخطط تآمري يستهدف تصفية قضيتنا الفلسطينية والسيطرة الكاملة على المنطقة العربية".

واعتبر التحالف خلال اجتماع له في بيروت أن عقد "مؤتمر البحرين الإقتصادي" الذي دعت له واشنطن يشكل " من حيث الإنعقاد والحضور خيانةً لقضيتنا الوطنية ودعماً للمحتل الصهيوني باضفاء الشرعية على وجوده ودوره في المنطقة"، داعياً الشعوب العربية والإسلامية وكل القوى الحية والنخب السياسية والثقافية للوقوف في وجه هذه المشاريع التي وصفها بالاستسلامية.

 ودعا المجتمعون إلى مطالبة المجتمع الدولي وكل الدول المعنية بالحفاظ على وجود وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، وقيامها بدورها ومهامها في تقديم الخدمات والتشغيل للاجئين الفلسطينيين، انطلاقًا من كونها الشاهد على قضية اللاجئين منذ تهجيرهم قسراً من أرضهم فلسطين.

 وتحدث بيان صدر عن التحالف عقب الاجتماع عن "تثمين المجتمعن الجهود المبذولة لبنانيًا وفلسطينيًا للعمل على إقرار الحقوق الإنسانية والإجتماعية للاجئين الفلسطينيين في لبنان" مشيراً إلى الحوار اللبناني الفلسطيني المزمع بدئه قريباً، "على أمل أن يثمر هذا الحوار نتائج إيجابية على شكل توصيات تقدم إلى الحكومة والمجلس النيابي كمقترحات قرارات وقوانين، يتم إقرارها ومنح اللاجئين الفلسطينيين الحقوق الإنسانية والإجتماعية، ليعيشوا بكرامة حتى يعودوا إلى أرضهم التي لا يقبلون سواها ويرفضون كل مشاريع التهجير والتوطين."

حماس تلتقي مع مسؤولين لبنانين

وفي وقت سابق من يوم أمس دعت حركة حماس الحكومة اللبنانية إلى دعم الحوار اللبناني- الفلسطيني "لكي يفضي إلى نتائج إيجابية على شكل قرارات وتشريعات تُعطي الشعب الفلسطيني حقوقَه الإنسانية والإجتماعية"

جاء ذلك خلال ثلاثة لقاءات لوفد من الحركة برئيس الحكومة اللبنانية "سعد الحريري" ورئيس مجلس النواب اللبناني "نبيه بري" ومدير عام الأمن العام اللبناني اللواء "عباس إبراهيم" .

وبحسب بيان لحماس أعقب اللقاءات فإن الحركة أكدت تمسسكها بالعمل الفلسطيني المشترك كونه ضمانة لأمن المخيمات والجوار.

وعلى ما يبدو فإن هذه الاجتماعات جاءت للتأكيد على رفض الحركة لما يُشاع عنه من تسريبات حول تفاصيل في صفقة القرن تتعلق بتقديم تسهيلات اقتصادية للبنان مقابل توطين عدد معين من اللاجئين الفلسطينيين فيه، وهذا ما أكد رفضه عدد من قيادت منظمة التحرير والفصائل في لقاءات سابقة مع موقع بوابة اللاجئين الفلسطينيين.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة
أكثر الأخبار قراءة
آخر الأخبار المضافة