الأربعاء 11 ديسمبر 2019
تصعيد صهيوني بقصف أهداف شمال قطاع غزة
أرشيفية- استمرار التصعيد الصهيوني في المناطق المحاذية للأراضي الفلسطينية المحتلة
الكيان الصهيوني | 2016-09-05 | بوابة اللاجئين

فلسطين المحتلة- بوابة اللاجئين

شهدت ساعات فجر الثلاثاء 6 أيلول، استهداف عدة مناطق شمال قطاع غزة بمدفعية الاحتلال، دون وقوع إصابات، وتحليق مكثّف لطيران الاحتلال على ارتفاع منخفض في أجواء شمال القطاع.

أطلقت مدفعية الاحتلال المتمركزة قرب المناطق الشمالية لقطاع غزة 5 قذائف تجاه موقع تابع للمقاومة، ونقطة رصد تابعة لسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، فيما أصيب منزلين لعائلتي الشنطي وشبات شمالاً بقذائف مدفعية، ما تسبب بأضرار مادية، دون وقوع إصابات.

وزعمت مصادر الاحتلال أن القصف جاء ردّاً على إطلاق نار من قنّاص فلسطيني على موقع صهيوني محاذي لشمال القطاع، دون أن يوقع إصابات.

وكانت شهدت أجواء قطاع غزة يوم الاثنين تحليقاً لطيران الاحتلال وتنفيذ غارات وهمية في بعض المناطق، بالإضافة لتحركات جيش الاحتلال في مناطق محاذية للقطاع، حيث أعلن جيش الاحتلال عن تنفيذ مناورات وتدريبات عسكرية في مستوطنات مجمّع "أشكول"، بغرض تحسين قدرات الجيش الصهيوني.

يذكر أن الأحد الماضي قصفت مدفعية الاحتلال أحد مواقع المقاومة شمال القطاع، بعد إطلاق نار استهدف قواتها داخل السياج الأمني الصهيوني، وفقاً لما أعلن الاحتلال.

ويستمر جيش الاحتلال في تصعيده مع قطاع غزة من وقت لآخر، فمنذ نهاية العدوان على القطاع في صيف عام 2014، لم تتوقّف تجاوزات الاحتلال إن كان بإطلاق النار على أراضي ومنازل المواطنين في أطراف القطاع، أو استهداف مواقع المقاومة ونقاط الرصد، أو تصعيد يصل لاستهداف منازل مواطنين، عدا عن ملاحقة الصيادين في بحر غزة واعتقالهم ومصادرة معدّاتهم، والاعتقالات على حاجز بيت حانون "ايريز" في صفوف المواطنين ما بين مرضى وتجار أو عاملين في مؤسسات دولية.

رابط مختصر
الأخبار المرتبطة