السبت 07 ديسمبر 2019
خبر: فلسطينيو سوريا في مخيّم "عين الحلوة" يطالبون "الأونروا" بزيادة الدعم
جانب من الاعتصام
المخيمات الفلسطينية في لبنان | 2017-11-21 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

طالبت لجنة صندوق المهجرين، وكالة "الأونروا" بإعلان خطة طوارئ عاجلة وفورية وشاملة لجميع الاحتياجات الضرورية لأبناء الشعب الفلسطيني المُهجر من سوريا.

جاء ذلك خلال اعتصام نفذته لجنة صندوق المهجرين، أمام مكتب مدير خدمات "الأونروا" في مخيّم عين الحلوة، تحت شعار "الأونروا هي المسؤول الأول عن معاناة أهلنا المهجرين من مخيّمات سوريا إلى لبنان"، شارك فيه حشدٌ من اللاجئين الفلسطينيين من مخيّمات سوريا، وأهالي المخيّم عين الحلوة، و لجان القواطع والأحياء.

وأشار محي الدين أبو إسلام المسؤول الإعلامي للجنة صندوق المهجرين، إلى "الأوضاع المريرة التي يعانيها المهجرين من سوريا، بعد خمسة سنوات من أعباء اللجوء المرير". مطالباً وكالة "الأونروا" والدول المانحة بزيادة الدعم لهم.

وقدّم أبو محمود قدورة مسؤول اللجنة، رسالة إلى مدير المخيّم لإيصالها إلى المدير العام لـ"الأونروا" في لبنان، والتي جاء فيها: "اليوم وبعد مرور 5 أعوام على التهجير القصري الذي تعرض له شعبنا الفلسطيني من سوريا، ولجوئهم إلى لبنان، وما يعانيه من حرمان من كافة حقوقه والأوضاع المعيشية الصعبة التي يمر بها لذلك نطالبكم بإعلان خطة طوارئ عاجلة لجميع احتياجات شعبنا الفلسطيني المُهجر من سوريا ورفع قيمة بدل الإيواء المقدم من "الأونروا" للعائلات ورفع قيمة بدل الطعام أيضاً".

كما طالب بـ "دفع المعونة الشتوية فوراً من أجل مساعدة العائلات على مواجهة فصل الشتاء، ورفع قيمة هذه المعونة لكي تسدد احتياجات العائلات خلال فصل الشتاء، بالإضافة إلى الكف عن موضوع المراسلة بين سوريا ولبنان بخصوص الطبابة والصحة ورفع قيمة التغطية الصحية إلى 100/100".

وتابع أنّه "وفي حال لم تستطيعوا تأمين احتياجات شعبنا المهجر من سوريا، عليكم العمل على تفعيل بند الحماية الخاص للاجئين".

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة