الإثنين 22 يوليو 2019
بعد أن عذبه قتلوه
قضاء فلسطيني في مخيم عين الحلوة
الشاب الفلسطيني

مخيم عين الحلوة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

وجد سكان مخيم عين الحلوة فجر اليوم 13 تشرين الأول الشاب الفلسطيني "محمد كوتا" مقتولاً في أحد زواريب المخيم، وظهر على جسد المقتول آثار تعذيب بعد أن كُمم فمه وأغلقت عيناه بعصبة بيضاء ويقُتل بثلاث طلقات في الرأس.

يُذكر أن محمد كوتا هو من اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، ولم يُعرف إلى الآن من يقف وراء تعذيبه وقتله.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة
أكثر الأخبار قراءة
آخر الأخبار المضافة