الخميس 17 أكتوبر 2019
خبر: قضاء لاجئ فلسطيني في اليرموك.. وإطلاق حملة للمطالبة بحريّة المعتقلين
قضاء لاجئ فلسطيني في اليرموك.. وإطلاق حملة للمطالبة بحريّة المعتقلين
المخيمات الفلسطينية في سوريا | 2017-01-02 | خاص بوابة اللاجئين الفلسطينيين

مخيم اليرموك - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

قضى لاجئ فلسطيني من مخيم اليرموك للاجئين، مساء الأحد 1 كانون الثاني 2017، إثر إصابة تعرّض لها قبل أيام.

وأفادت مصادر خاصة للبوابة أن الشاب عبد الرحمن السكري من سكان مخيم اليرموك، تعرّض لإصابة جراء إطلاق الرصاص عليه من قنّاص تابع لتنظيم "داعش" على مشارف بلدة يلدا.

وفي ظل حالة من انعدام الأمن، يشكو أهالي مخيم اليرموك من حوادث سرقة متعددة لمنازل المدنيين المأهولة أثناء غياب ساكنيها، إذ سُجّل عدة حوادث سرقة لمبالغ مالية وأجهزة محمولة وأشياء ذات قيمة مادية.

وعلى الرغم من تقدّم الأهالي بعدة شكاوى بهذا الشأن إلا أن مسؤولي الأمن في تنظيم "داعش" يتحفظون عليها، وخاصةً إذا ما كانت تتعلّق بأحد عناصر التنظيم، ويأتي ذلك بعد توقّف صرف رواتب عناصر تنظيم "داعش" منذ عدة أشهر.

وعلى صعيدٍ آخر، أطلق ناشطون فلسطينيون حملة #وين_المعتقلين للمطالبة بتحريك ملف المعتقلين في سجون النظام السوري، خاصةً الفلسطينيين منهم، مؤكدين أنه لا مجال للتوصل إلى حل أو هدنة حقيقية على الأرض السورية دون حل قضية المعتقلين وتبييض الأفرع الأمنيّة والسجون من هؤلاء المغيبين.

يُشار إلى أن الحملة تقوم بمطالبة الجهات السورية والفلسطينية والدوليّة بتحمّل مسؤولياتها تجاه جريمة التعذيب، ودعوة جميع الأطراف للإفراج العاجل عن القابعين في السجون السورية.

يُذكر أن بوابة اللاجئين كانت قد وثّقت حوالي (2400) معتقلاً من اللاجئين الفلسطينيين في سجون النظام السوري، وقضى في سجون النظام عدد من اللاجئين الفلسطينيين نتيجة التعذيب.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة