الأحد 20 أكتوبر 2019
خبر: كوبيش من المية ومية : حقوق اللاجئين المعيشية والاجتماعية أمر هام وكذلك حقّهم في العودة
خلال الزيارة
المخيمات الفلسطينية في لبنان | 2019-06-25 | خاص _ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

مخيم المية ومية _ لبنان 
أكّد المنسق الخاص للأمم المتحدة السيد يان كوبيش، على أهميّة الحقوق المعيشيّة والاجتماعية للاجئين الفلسطينيين في لبنان، وكذلك في حقّهم بالعودة إلى فلسطين، وذلك خلال جولة قام بها برفقة مدير عام وكالة " أونروا" كلاوديو كوردوني أمس الإثنين 24 حزيران/ يونيو، في مخيّم المية ومية للاجئين الفلسطينيين في صيدا جنوبي لبنان .

وتخللت الجولة، عدّة لقاءات أجراها كوبيش وكوردوني مع ممثلي الفصائل واللجان الشعبيّة في المخيّم، وكذلك مع بعض الأهالي للاطلاع على ظروفهم المعيشيّة، كما التقيا كلّ من رئيس بلدية المية ومية رفعت سعيد بوسابا ومخاتير البلدة، وأتبعاها بلقاءات بممثلين عم الجيش اللبناني للاطلاع على الأوضاع الأمنية.

وخلال اللقاء، رحّب كوبيش بـ" الجهود الأمنية التي بذلتها الفصائل والسلطات اللبنانية، لتنظيم وضمان سلامة وأمن مخيم المية ومية وسكانه والمجتمع المجاور".

ولفت كوبيش إلى أنّ "الظروف المعيشية للاجئي فلسطين واحتياجاتهم لجهة الحماية وحقوقهم الإنسانية هي أيضا أمر هام مع التأكيد على حقهم في العودة".

 وقال: "نحن نحث المجتمع الدولي على تقديم المزيد من المساعدات للأونروا ونحث السلطات اللبنانية لاتخاذ خطوات إيجابية لضمان حقوقهم وفقًا للمعايير والقوانين الدولية ذات الصلة حتى يتم تلبية احتياجاتهم المعيشية والاجتماعية".

كماأعرب كوبيش خلال لقائه مع رئيس بلدية المية ومية، عن "تقديره وتقدير الأمم المتحدة لاستضافة الفلسطينيين في المية ومية على مدى عقود، وفي مخيم عين الحلوة كذلك" وقال:"إن هذا الكرم موضع تقدير كبير ولكن السلطات اللبنانية والمجتمع الدولي بما في ذلك الأمم المتحدة يجب أن يفهموا ويتفاعلوا بشكل أفضل أيضًا مع احتياجات وهموم هذه المجتمعات المضيفة وغيرها ايضا وزيادة دعمهم لها"

كما رحّب كوبيش بالتعاون بين السلطات اللبنانية وممثلي المية ومية، وأكد على أهمية استمرار الحوار بين اللبنانيين والفلسطينيين.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة