الإثنين 09 ديسمبر 2019
خبر: لجنة مخيّم النصيرات تلتقي بالبلديّة لبحث حيثيّات قرار نقل البسطات
صورة أرشيفية لسوق مخيم النصيرات
المخيمات الفلسطينية في غزة | 2017-08-09 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

التقت اللجنة الشعبية لخدمات اللاجئين في مخيّم النصيرات وسط قطاع غزة، برئيس بلدية النصيرات محمد أبو شكيّان، بدعوة من البلدية للاطلاع على حيثيّات وآليات تنفيذ قرار نقل البسطات اليوميّة إلى بدروم سوق النصيرات المركزي.

وتشمل عملية التنظيم "منطقة سوق السمك القديم، منطقة الدوّار العام، شارع القسّام التجاري، منطقة موقف سيارات بلوك 2 باتجاه عيادة الوكالة حتى السوق الشعبي-سوق الاثنين".

أوضح رئيس البلديّة أنّ القرار يهدف إلى إجراء عمليّة تنظيم الحركة التجارية وسط المخيّم وفتح الطرقات أمام حركة السير بسبب الازدحام، وإخلاء الأرصفة أمام المارة.

يهدف القرار كذلك لإعطاء مجال لحرية الحركة مع ضمان مساحة معقولة لأصحاب المحال التجارية لعرض بضاعتهم دون تواجد بسطات إضافية على الطريق، بالإضافة إلى معالجة بعض الشكاوى من السكان في منطقة شارع القسام بسبب الضوضاء والازدحام أمام منازلهم.

كما أوضح أنّ البلدية قامت بتجهيز بدروم سوق النصيرات المركزي بجوار مسجد الفاروق لاستيعاب جميع البسطات في مكان واحد، ولا يتكلّف البائع أي رسوم استئجار حتى نهاية العام 2017 سوى رسوم متعهّد السوق، على أن يتم العام القادم 2018 فرض رسوم من قِبل البلديّة، لم يتم تحديدها.

وبناءً على ما سبق، أوضحت اللجنة الشعبيّة للاجئين أنّها أكّدت للبلديّة عند تنفيذ هذا القرار أن يأخذوا بعين الاعتبار الظروف الاقتصادية لهؤلاء الباعة من خلال عدم فرض الرسوم المرتفعة وتهيئة الظروف المناسبة لهم لكسب ما يسد حاجتهم وحاجة أبنائهم، والتعامل معهم بالرفق واللين.

كما أكّدت على ضرورة ضمان حركة بيع جيّدة لهم في الموقع الجديد، وذلك بسبب بعده عن مركز المخيّم وعدم معرفة الناس له أو عدم توجّه الناس للتسوّق منه، وذلك من خلال منع أي باعة آخرين بالعودة إلى الأماكن التي تم إخلاءها، والقيام بحملات توجيه للناس للشراء من السوق المركزي.

أضافت اللجنة أنّ على البلدية حين تنفيذ القرار أن تعمل على عدم إعادة إشغال الطرقات والأرصفة من جديد بباعة جُدد ومنع أصحاب المحال التجارية من وضع البسطات الإضافية في الطرقات والبسطات العشوائية، مع تمكين أصحاب المحال من عرض بضاعتهم على مساحة معقولة وتسمح بمرور المُشاة على الأرصفة أمام محالهم التجارية.

كما طالبت اللجنة البلدة بالاستمرار بعملية تطوير الأسواق المتخصصة وعمل البنية التحتيّة المناسبة لها مثل استكمال تبليط ورصف بعض الطرقات المُحيطة بالأسواق مثل شارع "بلوك2" وشارع سوق الاثنين.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة