الثلاثاء 12 نوفمبر 2019
تقرير: مدن أوروبية تندد بجرائم الاحتلال وتطالب بحق عودة اللاجئين
جانب من المظاهرة في برلين
الفلسطينيون حول العالم | 2018-04-09 | خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أوروبا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

وليد صوان

عمت يومي الأحد والسبت تظاهرات واعتصامات في مختلف عواصم ومدن القارة الأوروبية، تضامناً مع مسيرة العودة في قطاع غزة، وللمطالبة بحق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم الأصلية، فيما شهدت مدن أخرى مهرجانات بمناسبة ذكرى يوم الأرض.

من برلين دعوات إلى مواصلة المسيرة السلمية في غزة

وفي العاصمة الألمانية برلين نظم حزب اليسار الألماني وحركة مقاطعة بضائع الاحتلال الصهيوني  والمؤسسات العربية والفلسطينية تظاهرة احتجاجية على جرائم الاحتلال ضد متظاهري مسيرة العودة على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وانطلقت التظاهرة من ساحة "هيرمان بلاتز"، وصولا إلى شارع "الكوتباستور" وسط العاصمة، حيث حمل المحتجون لافتات بأسماء وصور شهداء "جمعة الكوشوك" ومسيرة العودة بغزة.

وخلال التظاهرة دعا رئيس التجمع الفلسطيني ببرلين تيسير محيسن إلى توسيع الاحتجاج السلمي ليشمل الفلسطينيين في الضفة الغربية للمطالبة بالحقوق الفلسطينية.

وشدد محيسن على ضرورة أن يحاسب المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان الاحتلال الصهيوني على جرائمه، والعمل على رفع الظلم عن أهل قطاع غزة.

مطالبات في السويد لإعادة اللاجئين الفلسطينيين إلى أرضهم

وفي مدينة غوتنبرغ السويدية تجمع العشرات في وقفة تضامنية مع مسيرة العودة، وللمطالبة بالعودة إلى القرى والمدن التي تم تهجير الفلسطينيين منها خلال نكبة عام 1948.

كما رفع المعتصمون الأعلام الفلسطينية، ورددوا شعارات تندد بسياسات الاحتلال الصهيوني بحق الفلسطينيين، مشددين على التمسك بحق العودة.

إحياء يوم الأرض

وفي مدينة مالمو جنوب البلاد أقيم مهرجان لإحياء ذكرى يوم الأرض "42"، حيث دعا المتحدثون إلى مواصلة الاحتجاجات في قطاع غزة وتوسيعها لتشمل كل الأراضي الفلسطينية، إلى أن تتم استعادة الحقوق الفلسطينية.

وأكد عادل عبد الله الأمين العام لمؤتمر فلسطينيي أوروبا ضرورة تكثيف الاحتجاجات والاعتصامات في القارة العجوز، تضامناً مع مسيرة العودة وقطاع غزة.

كما دعا عبد الله إلى وقف الاحتلال، وإزالة المستوطنات، مشددين على بطلان قرار ترامب، وبأن القدس كانت وستبقى عاصمة لفلسطين.

ناشطون في الدنمارك يطالبون بتحرك عربي وإسلامي لوقف المجازر بحق الفلسطينيين

أما العاصمة الدنماركية فقد شهدت هي الأخرى مهرجاناً في الذكرى "42" ليوم الأرض، نظمه المنتدى الفلسطيني، حيث ألقيت خلاله كلمات تدعو إلى تحرك عربي وإسلامي وأممي لوقف ممارسات الاحتلال الصهيوني بحق الفلسطيني خاصة في قطاع غزة.

وكانت مدينتا "اليس وديني" في فرنسا قد شهدتا يوم السبت الماضي اعتصاماً احتجاجيا ضد الاحتلال الصهيوني، للمطالبة  بوقف الجرائم بحق الفلسطينيين.

كما تجمع العديد من الناشطين الفلسطينيين في مدينة برجن النرويجية تضامناً مع مسيرة العودة، في حين أقيم اعتصام في مدينة شيفيلد البريطانية للمطالبة بحق العودة.

 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة