خبر: ملادينوف يُحذّر من عدوان أصعب على غزة

عربي ودولي | 2018-06-13 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين
فلسطين المحتلة

حذّر مبعوث الأمم المتحدة للسلام في منطقة الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف من أنّ التصعيد على الحدود مع قطاع غزة، قد يتدحرج إلى حرب ستكون أقسى وأصعب من عدوان صيف عام 2014.

جاء ذلك في مقابلة خاصة للمبعوث الأممي مع موقع "واللا" التابع للاحتلال، على هامش مشاركته في مؤتمر "المجلس اليهودي الأمريكي AJC في القدس"، وشدّد فيها على ضرورة الحيلولة دون الانجرار إلى حرب جديدة في غزة، لأنها ستكون أكثر فتكاً وقسوة من حرب 2014.

ودعا ملادينوف جميع الأطراف في المنطقة إلى تعزيز الحوار والتنسيق فيما بينها، وذلك من أجل تقديم سلسلة من إجراءات الطوارئ الفوريّة والعاجلة في غزة، بما في ذلك تحسين وضع المياه والكهرباء والصحة.

وأضاف في حديثه "الوضع في غزة جعلنا نبدو بمظهر سيء للغاية، حيث شوّه صورة جميع الأطراف في المنطقة بما في ذلك مصر والسلطة الفلسطينية وإسرائيل"، داعياً هذه الأطراف إلى التركيز على البدء الفوري بتنفيذ إجراءات الطوارئ في غزة، "وذلك لكي نحول دون وقوع الحرب المُقبلة."

وتابع قوله "يجب علينا بذل كل ما بوسعنا من أجل الحفاظ على استقرار الوضع في الوقت الراهن لمنع الحرب المقبلة، حيث أنه لا يجب أن تقع هذه الحرب بأي حال من الأحوال."

وفي إطار الحديث عن المشاريع، قال ملادينوف أنه تمت المصادقة على (130) مشروعاً حتى اللحظة، في إطار الجهاز المشترك لإعادة إعمار غزة، مُضيفاً أنّ غزة تُعاني من عجز كبير وصعب في العملات النقديّة، داعياً إلى ضرورة تقديم خطة جديدة تهدف إلى خلق أماكن عمل جديدة وتطوير التجارة والاقتصاد في القطاع.
منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة