السبت 14 ديسمبر 2019
خبر: مناقشة أوضاع التعليم بين "الأونروا" ومجلس الشؤون التربوية في الدول المضيفة للاجئين
مناقشة أوضاع التعليم بين "الأونروا" ومجلس الشؤون التربوية في الدول المضيفة للاجئين
عربي ودولي | 2017-11-20 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

انطلقت أعمال الاجتماع المشترك السابع والعشرين بين مسؤولي التعليم في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، ومجلس الشؤون التربوية في الدول المضيفة للاجئين الفلسطينيين، بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

وحسب الدكتور سعيد أبو علي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية رئيس قطاع فلسطين والأراضي المحتلة، جددت الجامعة العربية دعمها وحرصها على التعاون والتنسيق مع دائرة التعليم في "الأونروا"، لرفع مستوى الخدمات التعليمية وتقديم أفضل خدمة لأبناء اللاجئين، خاصة في ظل الاحتياج المتزايد لعملية تعليمية حديثة وعصرية كمّاً ونوعاً تواكب العصر والازدياد السكاني وآثار ونتائج العديد من الكوارث سواء في غزة أو ما لحق بمخيّمات اللجوء في سوريا، وانعكاساتها على مخيّمات لبنان.

من جانبه قال سعيد سلامة رئيس وفد فلسطين الذي تسلّم رئاسة الاجتماع في مصر، أنّ الاحتلال مستمر في الإمعان بمصادرة حق الأطفال والطلبة في التعليم، خاصة في القدس من خلال الاعتقالات وتحريف المناهج وتقليص دور المدارس الفلسطينية لحساب مدارس بلدية القدس التابعة للاحتلال، وعدم السماح بتطوير البنية التحتية للمدارس، والنقص الحاد في الصفوف.

هذا وتضمّن جدول الأعمال مناقشة تقارير "الأونروا" في مناطق عملياتها الخمس وبحث التوصيات بشأن التعاون بين مجلس الشؤون التربوية و"الأونروا" والعجز المستمر في ميزانية الوكالة والعملية التربوية في المؤسسات التعليمية لـ "الأونروا"، بالإضافة للأبنية المدرسية والأثاث والكتب المدرسية، القرطاسية، التجهيزات التربوية، الحاسوب، تكنولوجيا التعليم، الإرشاد التربوي، المنح الدراسية، التدريب المهني وأوضاع المعلمين والعاملين.

ويُناقش الاجتماع الذي انطلق يوم الأحد 19 تشرين الثاني، على مدى أربعة أيام الجهود التي تبذلها الدول العربية و"الأونروا" لدعم العملية التعليمية لأبناء الشعب الفلسطيني والعراقيل التي تواجهها في مناطق عملياتها الخمس "الضفة المحتلة، غزة، الأردن، سوريا، لبنان."

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة