الثلاثاء 25 يونيو 2019
خبر: مواجهات عنيفة في حزما شمال شرق القدس المحتلة تنتهي باستيلاء الشبان على معدات الجنود
القدس المحتلة- ملابس ومعدات الجنود التي استولى عليها الشبان
فلسطين المحتلة | 2016-12-31 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

اقتحمت قوات الاحتلال الجمعة 30 كانون الأول بلدة حزما شمال شرق القدس المحتلة، ما أدى لاندلاع مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال، أسفرت عن إصابة عدد من الجنود وتسعة شبان واعتقال محمد كنعان ومهران صبيح.

صباح الجمعة اقتحم أربعة جنود من جيش الاحتلال الحارة الشرقية في البلدة وداهموا بيتاً قيد الإنشاء بجانب المقبرة، لنصب كمين للشبان واعتقالهم، إلا أن الشبان أدركوا تحركات الجنود فقاموا برشقهم بالحجارة، ما أدى إلى هروبهم من المنزل نحو شارع جبع، واستدعاء تعزيزات عسكرية قامت بإطلاق الرصاص الحي والأعيرة المطاطية وقنابل الغاز باتجاه الشبان، ما أدى إلى اندلاع مواجهات عنيفة استمرت لساعات.

وانتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي لملابس جنود الاحتلال التي قام الشبان بتمزيقها وتعليقها على أعمدة الكهرباء في البلدة، وأحرقوا علم الكيان الصهيوني، وتمكّنوا كذلك من الاستيلاء على معدات لقوات الاحتلال التي اقتحمت البلدة، من بينها قنابل صوتية.

وفيما يتعلق بالإصابات، أفادت مصادر بان تسعة شبان أصيبوا خلال المواجهات، بينهم إصابتين بالأعيرة المطاطية في البطن وأسفل العين، وبقيّة الإصابات في الأطراف.

وفي سياق آخر، اقتحمت قوات الاحتلال مساء الجمعة "فندق بانوراما" في حي رأس العامود بالقدس المحتلة، الذي يقيم فيه مرضى قطاع غزة ومرافقيهم، الذين يتوجهون إلى مستشفيات القدس المحتلة للعلاج.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة