الإثنين 17 يونيو 2019
قبيل قمة البحرين
خبر: نتنياهو يكشف عن قمة إسرائيلية – أمريكية – روسية في القدس المحتلة
نتنياهو يعرض خريطة مرسلة من ترامب تمنح كيانه السيادة على الجولان السوري المحتل
الكيان الصهيوني | 2019-05-30 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

القدس المحتلة 

كشف رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم الخميس، عن تنظيم قمة "أمنية إسرائيلية أميركية روسية مشتركة"، في مدينة القدس المحتلة، في حزيران/ يونيو المقبل.

وفي تصريحات لنتنياهو خلال مؤتمر صحافيّ، تطرق إلى فشل مفاوضات حزبه الليكود التي حالت دون تشكيله لحكومته الخامسة، وهاجم  وزير الحرب السابق ورئيس حزب "يسرائيل بيتينو"، أفيغدور ليبرمان، معتبراً أنه خبير في إفشال الحكومات اليمينية.
و قال نتنياهو: "سنعقد نهاية الشهر المقبل، لأول مرة وفي سابقة لم تحدث من قبل، قمة أمنية إسرائيلية أميركية روسية مشتركة في القدس، القوتان العظميان، الولايات المتحدة وروسيا، ستناقشان مع إسرائيل التحديات الأمنية المشتركة".

تأتي تصريحات نتنياهو إثر إعلان البيت الأبيض، عن عقد لقاء ثلاثي بين مستشار الأمن القومي الأميركي، ونظيريه الروسي والإسرائيلي، في مدينة القدس المحتلة ، في حزيران/ يونيو المقبل، دون أن تقديم أي تاريخ محدد للاجتماع.

وأوضح البيت الأبيض في بيان صدر عنه، أن مستشار الأمن القومي الأميركي، جون بولتون، وسكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف، و"مستشار الأمن القومي الإسرائيلي" مئير بن شبات، سيبحثون في اللقاء الثلاثي قضايا إقليمية كالقضية الفلسطينية وإيران وسوريا.

و ذكر نتنياهو أنه تلقى من الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، هدية تتمثل بخارطة محدثّة لكيانه تتضمن الجولان السوري المحتل، وذلك عقب اعتراف الإدارة الأميركية بسيادة الاحتلال الإسرائيلي على الجولان.

تصريحات نتنياهو جاءت بعد اجتماعه في وقت سابق بكبير مستشاري البيت الأبيض، جاريد كوشنر،عقب زيارة الأخير لكل من الأردن والمغرب، في إطار دعم  مؤتمر البحرين الإقتصادي الذي يعتبر خطوة اقتصادية أولى للإعلان عما يسمى بـ "صفقة القرن"

وفي هذا السياق ذكر موقع "الجزيرة نت" في تقرير له عن شكوك باحثين أمريكيين حول تمكن إدارة الرئيس دونالد ترامب من طرح خطتها للتسوية في الشرق الأوسط والمعروفة إعلامياً بصفقة القرن، بعد فشل نتنياهو بتشكيل حكومة إئتلافية والدعوة إلى انتخابات مبكرة في الكيان الصهيوني، وعدم تحمس دول مثل الصين وروسيا لمؤتمر البحرين الاقتصادي المنوي عقده في الـ25 و 26 من شهر حزيران / يونيو

وأورد تقرير "الجزيرة نت أن من شأن تأجيل الانتخابات الإسرائيلية وما يتبعها من مفاوضات معقدة وطويلة لتشكيل حكومة ائتلافية، أن يدفع لاستبعاد طرح ما يعرف بـ"صفقة القرن" خلال النصف الثاني من عام 2019.
وهذا ما نقلته "رويترز" عن مسؤول في الإدارة الأمريكية قال الخميس: "لا يزال عقد مؤتمر البحرين مقرراً، لكن الشق السياسي سينشر في الوقت المناسب.
كما اقتبست رويترز من مقال للمحلل السياسي في صحيفة هآرتس العبرية أمير تيبون تحت عنوان ”توقيت كوشنر السيئ“ قوله: "مع الإعلان عن حملة انتخابات جديدة فإن ورشة العمل بالخليج لم تعد على رأس جدول أعمال أي شخص“

 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة