خبر: وقفة لأبناء مخيّم اليرموك عند حاجز العروبة ضمن حملة "معا لليرموك في 30 آذار"
من الوقفة
المخيمات الفلسطينية في سوريا | 2018-03-30 | خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

مخيم اليرموك - بوابة اللاجئين الفلسطينيين 

نفّذ عدد من الناشطين والعائلات من أبناء مخيّم اليرموك المهجرين إلى جنوب دمشق، وقفة احتجاجيّة اليوم الجمعة 30 آذار/مارس، عند حاجز العروبة، للمطالبة بالالتفات الى معاناة أهالي المخيم جرّاء الحصار والتهجير وإغلاق المعابر، وذلك بالتزامن مع فعّاليات يوم الأرض في فلسطين ومسيرة العودة الكبرى.

تأتي هذه الوقفة، في إطار حملة أطلقها ناشطون من أبناء اليرموك، في داخل المخيّم والمهجّرين في جنوب دمشق، واللاجئين المنتشرين حول العالم من فلسطينيي سوريا، تحت عنوان " معاً لليرموك في 30 ذار"، لجعل يوم الأرض يوماً لمخيّم اليرموك كذلك، نظراً لمعاناة التهجير والاقتلاع وسلب الممتلكات التي يعانيها أهالي المخيّم منذ سبع سنوات.

ورفع الناشطون أثناء الوقفة، يافطات أدانت صمت الأصدقاء قبل الأعداء على المعاناة المستمرة، في إشارة الى المسؤولين عن إغلاق حاجز العروبة، الذي يمثّل الشريان الوحيد لنحو 1500 عائلة فلسطينية لاجئة  متبقيّة داخل المخيّم، وصفهم المحتجّون بالمسجونين ظلماً.

 

شاهد الفيديو

 

 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة