الأربعاء 19 يونيو 2019
خبر: وكالة الأمم المتحدة تطلق مناشدتين دوليتين بقيمة 813 مليون دولار
وكالة الأمم المتحدة تطلق مناشدتين دوليتين بقيمة 813 مليون دولار
الأونروا | 2017-01-09 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أطلقت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى "أونروا" مناشدتين دوليتين متعلّقة بالأراضي الفلسطينية المحتلة والأزمة الإقليمية في سورية، والتي تبلغ بمجموعها (813) مليون دولار أمريكي.

وقال المفوّض العام لـ "أونروا" بيير كرينبول "ان مليوناً وستمائة ألف لاجئ فلسطيني ممن يعانون من انعدام الأمن أكثر من أي وقت مضى والذين تزداد احتياجاتهم، بحاجة إلى إجراءات حازمة من قِبلنا، وإنني أناشد من أجل الحصور على دعم عاجل وسخي من المجتمع الدولي."

نداء الوكالة الطارئ لعام 2017 المخصص من أجل الأراضي الفلسطينية المحتلة، تبلغ قيمته (402) مليون دولار، يهدف إلى الاستجابة للاحتياجات الإنسانية ذات الأولوية للاجئي فلسطين في قطاع غزة والضفة المحتلة بما في ذلك القدس الشرقية.

في غزة ما يقارب (911500) لاجئ سيواصلون الاستفادة من المعونة الغذائية الطارئة للوكالة، وستقوم الوكالة كذلك بتوفير معونة إيجار لأكثر من (6500) عائلة لاجئة فقدت منازلها خلال الأعمال العدائية التي جرت عام 2014، وتقديم الدعم من أجل الإصلاحات لأكثر من (50) ألف عائلة لاجئة تعرضت منازلها للضرر أو التدمير.

في الضفة المحتلة بما في ذلك القدس الشرقية، برنامج النقد مقابل العمل التابع للوكالة سيعود بالفائدة على حوالي (8000) لاجئ فلسطيني غير آمنين غذائياً، وسيحصل (155) ألف لاجئ فلسطيني إضافي على كوبونات غذائية، وسيعمل برنامج توزيع الأغذية على جلب المنافع لما مجموعه (36) شخص معرضون للمخاطر من البدو ورعاة الماشية في المنطقة (ج).

نداء الوكالة الطارئ من أجل الأزمة الإقليمية في سورية، تبلغ قيمته (411) مليون دولار أمريكي، يهدف إلى توفير المساعدة الإنسانية والحماية والخدمات الرئيسية لما مجموعه (430) ألف لاجئ  فلسطيني داخل سورية بحاجة ماسة إلى مساعدات مستدامة، بالإضافة إلى ما يزيد عن (30) ألف هربوا إلى لبنان، وحوالي (17) ألف لاجئ هربوا إلى الأردن، مواجهين وجوداً مليئاً بالمخاطر.

يُشار إلى أن خدمات الوكالة تشمل المعونة النقديّة والمياه والصرف الصحي والمواد الغذائية وغير الغذائية الضرورية والمسكن والصحة والتعليم وسبل المعيشة والإقراض الصغير والحماية، حسب تصريحاتها.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة