الهجرة السويدية تقرر منح عديمي الجنسية الإقامة الدائمة بدلاً من المؤقتة

الجمعة 26 يوليو 2019

 

السويد

قالت مصلحة الهجرة السويدية في بيانٍ صحفي عبر موقعها الرسمي أن التعديلات الجديدة لقانون اللجوء قد دخلت حيز التنفيذ ابتداءاً من يوم السبت الماضي 19 تموز / يوليو 2019 بعد موافقة البرلمان على تمديد العمل بقانون اللجوء المؤقت.

وأفاد البيان أن الأشخاص المسجلين في دائرة الهجرة كعديمي الجنسية "بلا وطن" تمكنهم التعديلات الجديدة من الحصول على الإقامة الدائمة بدلاً عن المؤقتة وفق شروط محددة.

وفند " فريدريك فير" مدير الشؤون القانونية في مصلحة الهجرة السويدية في لقاء مع قسم العربي بالإذاعة السويدية هذه الشروط، حيث ستشمل فقط أبناء الأشخاص عديمي الوطن المولودين في السويد والمقيمين فيها لأربعة أعوام ونصف دون انقطاع أو تسعة أعوام ونصف متقطعة ولا تتجاوز أعمارهم الواحد وعشرين عاماً.

وإضاف "فير" أن السويد يقع على عاتقها تجنيب الأطفال الذين يولدون فيها انعدام الجنسية، مشيراً إلى هذا التعديل يسهل حصول هؤلاء الأشخاص الجنسية السويدية، بالتالي فإن الأشخاص عديمي الجنسية المولودين خارج السويد تتحمل مسؤوليتهم الدول التي ولدوا فيها، بحسب تعبيره حول عدم استفادة جميع الأشخاص المسجلين كعديمي الجنسية من القرارات الأخيرة.

وبين "فريدريك فير" أنه لا تتوفر في الوقت الحالي توقعات لمصلحة الهجرة حول عدد الأشخاص الذين قد يستفيدوا من هذا التعديل إلا أن عددهم لن يكون كبيراً بحسب قوله.

هذا وتضمنت التعديلات أيضاً منح الأشخاص الحاصلين على حق الحماية البديلة إمكانية لم شمل عائلاتهم، حيث كان مقتصراً فقط على الأشخاص الحاصلين على حق اللجوء منذ تموز يوليو من عام 2016.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد