المقدح لـ "بوابة اللاجئين": اجتماع للقوى السياسية الفلسطينية في صيدا

المقدح لـ "بوابة اللاجئين": اجتماع للقوى السياسية الفلسطينية في صيدا

الأحد 20 اغسطس 2017
المقدح لـ "بوابة اللاجئين": اجتماع للقوى السياسية الفلسطينية في صيدا
خاص-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

صرّح منير المقدح قائد القوة الأمنيّة المشتركة لـ "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" بأنّ اجتماعاً للقوى السياسية الفلسطينية في منطقة صيدا سيُعقد الأحد 20 آب، بشأن أحداث مخيّم عين الحلوة للاجئين في لبنان.

أفاد المقدح لـ "بوابة اللاجئين" كذلك أنّ الهدوء التام يسود أحياء مخيّم عين الحلوة دون إطلاق نار أو اشتباكات، وأنّ القوى الأمنيّة الفلسطينية المشتركة ستنتشر بعد الاجتماع في الأحياء التي شهدت الاشتباكات.

وعلمت "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" في وقتٍ سابق من مصادرها بمخيّم عين الحلوة بمدينة صيدا جنوبي لبنان، أنّ مجموعة "الناشط الإسلامي" بلال العرقوب، قد وافقت على مقررات اجتماع القيادة السياسية بتثبيت وقف إطلاق النار.

وفي اتصال مع مسؤول العلاقات السياسية في "الجبهة الشعبية"، أبو علي حمدان، أكّد أنّه ومن باب الحرص على أهالي عين الحلوة، عقدت القيادة السياسية الفلسطينية في صيدا اجتماعاً طارئاً في مقر القوة المشتركة، للبت في قرار الحسم العسكري.

حيث أعلنوا من خلال البيان عن التثبيت الفوري لوقف إطلاق النار، وعودة عناصر القوة الأمنية بسط سيطرتها على الأحياء التي تنتشر فيها.

و أكد حمدان، على قرار القيادة بملاحقة وتسليم المعتدين على القوّة المشتركة، هذا وما زال يشهد مخيم عين الحلوة إطلاق نار بوتيرة خفيفة وقذائف بين الحين والآخر، فيما يطال الرصاص الطائش أحياء من مدينة صيدا.

وأفادت مصادر إعلامية بأنّ ساعات الليل شهدت اشتباكات عنيفة أدت إلى رفع عدد الجرحى لـ (8) أشخاص وسقوط قتيل يُدعى سعيد علي داوود من مجموعة بلال بدر.

وأسفرت اشتباكات ​حي الطيرة​ في ​مخيّم عين الحلوة، في وقتٍ سابق، عن احتراق عدد من المنازل داخل الحي، كما سقطت ​قذيفة​ عند محمصة أبو ليلى عند مفرق ​سوق الخضار​، بالإضافة إلى احتراق محل أبو طارق السيد بعد سقوط قذيفة بداخله، وتضرر محل حلويات منصور بشكل كبير، وكانت اندلعت نيران في منطقة سيروب بمحاذاة المخيّم لجهة حي الطيرة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد