الجمعة 15 فبراير 2019
تقرير: لاجئون فلسطينيون ومتضامنون أجانب حول العالم يقفون نصرةً للأقصى
من المسيرات التضامنية مع الأقصى حول العالم
الفلسطينيون حول العالم | 2017-07-21 | خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

بوابة اللاجئين الفلسطينيين

شهدت عدّة مدن أوروبيّة وعالمية، مسيرات تضامنيّة ووقفات احتجاجية، نصرةً للمسجد الأقصى، إزاء ما يتعرّض له من اعتداءات صهيونية، تهدف لإحلال سيادة الاحتلال على المسجد ومحيطه، ووقوفاً مع أهالي مدينة القدس وعموم فلسطين المحتلّة في جمعة الأقصى 21 تموز، أثناء تصديهم لتعديّات قوّات الاحتلال.

في العاصمة التركيّة اسطنبول، احتشد الالاف من المتضامنين الأتراك، واللاجئين الفلسطينيين في تركيّا، أمام جامع بيازيد وسط العاصمة، رافعين الأعلام الفلسطينية والتركيّة، ويافطات التضامن والنصرة للمسجد الأقصى وأهالي القس المحتلّة.

وخلال الوقفة الحاشدة، وجّه عددٌ من اللاجئين الفلسطينيين والمتضامنين الأتراك، عبر "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" رسائل تضامن للمرابطين في ساحات القدس والمدافعين عن المسجد الأقصى بوجه الهجمة العدوانية الصهيونية، عبّروا من خلالها عن دعمهم الكامل  للشعب الفلسطيني، حتّى تحرير المقدسات الفلسطينية وكامل الأراضي المحتلّة، وتحقيق الأهداف الوطنية الفلسطينية.

وفي تركيّا أيضاً، تجمّع حشدٌ كبير من المواطنين الأتراك في وقفةً تضامنية لنصرة أهالي القدس والمسجد الأقصى، في ساحة "جامع الحمام وسط مرسين شرقي البلاد، بالتزامن مع تصدي أهالي القدس المحتلّة للعدوان الصهيوني على المسجد الأقصى.

وشارك في الوقفة، حشدُ من المتضامنين الأتراك، أحزاباً ومؤسسات، إلى جانب لاجئين فلسطينيين وعرب، ساهموا في حشد قطاعاتٍ واسعة من المجتمع المضيف، للالتفاف حول الدعوة لهذه الوقفة.

وفي غرب أوروبا، نظّم اللاجئون الفلسطينيون وقفات ومسيرات تضامنيّة، بمشاركة متضامنين أجانب في عدد من البلدان، كان أبرزها في العاصمة اليونانية أثينا، حيث تجمّع عدد من اللاجئين الفلسطينيين في اليونان وإلى جانبهم بعض المتضامنين الأجانب، في ساحة "سينتغما" وسط العاصمة اليونانية، رافعين شعاراتٍ تضامنيّة مع أهالي القدس والمسجد الأقصى، أعقبها مسيرة غاضبة باتجاه سفارة الاحتلال الصهيوني في أثينا بمشاركة لافتة من قبل متضامنيين يونانيين.

كما شهدت مقاطعة سكونا في المملكة السويديّة، وقفةً  للاجئين فلسطينيين في السويد، هتفوا خلالها لفلسطين والأقصى، وعبّروا عن تمسكّهم بقضيّتهم وتفاعلهم الدائم مع قضاياهم الوطنيّة في بلاد اللجوء الأوروبي.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة