سيحملها عباس للأمم المتحدة .. منظمة التحرير تعد وثيقة انتهاكات من ضمنها "صفقة القرن"

الأحد 09 فبراير 2020
متابعات

متابعات

كشف أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، مساء أمس السبت 8 شباط/ فبراير، أن منظمة التحرير الفلسطينية أعدت وثيقة ترصد "300 خرق" للقانون الدولي ضمن خطة الإملاءات الأميركية "صفقة القرن".

وأوضح عريقات في تصريحاتٍ صحفية، أن "هذه الخروقات سيحملها الرئيس محمود عباس، إلى الأمم المتحدة في نيويورك الأسبوع المقبل عند توجهه إلى نيويورك يوم الإثنين، حيث سيقدّم في اليوم التالي مشروع قرار للتصويت عليه في مجلس الأمن ضد صفقة ترامب".

وأضاف عريقات، إن "الوثيقة ستوزع باللغة الإنجليزية على جميع أعضاء مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة"، مُشيرًا إلى أن أنها "احتوت في مجملها على أكثر من 300 خرق لأحكام القانون الدولي، وهذه الخروقات تمس بقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة بالقضية الفلسطينية، ويتعلق أبرزها بالقدس، والاستيطان، والأمن، وحقوق اللاجئين، والأسرى، والخروقات المتعلقة بالسيادة وقطاع غزة والموارد الطبيعية والاقتصاد".

يُذكر أن رئيس السلطة محمود عباس، أعلن خلال كلمته أمام الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب، بداية فبراير الجاري، قطع أي علاقة وضمنها الأمنية مع إسرائيل والولايات المتحدة، وأنه "سيتحرر من التزاماته بموجب اتفاق أوسلو الذي نقضته إسرائيل بتبنِّيها صفقة القرن".

وأعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أواخر يناير الماضي، عن الخطة الأمريكية للتسوية المعروفة بـ "صفقة القرن"، وذلك بحضور رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتيناهو، إذ قال هذا الأخير إن "صفقة القرن" الأمريكية تضمن حل مشكلة اللاجئين الفلسطينيين ولكن "خارج حدود إسرائيل".

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد