فلسطينية وابنة أختها ضحيتا انفجار عبوة ناسفة بدرعا

الجمعة 28 فبراير 2020
بوابة اللاجئين الفلسطينيين
درعا - جنوبي سوريا 

قضت اللاجئة الفلسطينية ليلى صالح خليل في الأبعينيات من العمر وابنة أختها الطفلة رغد عصام عوض (10 أعوام) جراء انفجار عبوة ناسفة في حي المطار بمدينة درعا جنوبي سوريا. 
وأفاد مراسل بوابة اللاجئين الفلسطينيين أن الفلسطينيَتين قضتا جراء انفجار عبوة متفجرات ناسفة، أثناء مرورهما بالقرب من أحد مقار حزب البعث بالمدينة، حيث كانتا ذاهبتين لشراء الخبز. 
وأضاف المراسل أن الانفجار هزّ المنطقة، فيما قالت مصادر محلية: إن عبوة ناسفة زرعها مجهولون انفجرت في شارع كورنيش المطار في المدينة مخلفة الضحيتين الفلسطينيتين. 
وتعيش مدينة درعا حالة من الفلتان الأمني حيث تتكرر حوادث القتل بشكل شبه يومي، فضلاً عن التفجيرات وكذلك الاغتيالات التي طالت عدداً من الفلسطينيين المدنيين في الأعوام الأخيرة بلغ عددهم منذ مطلع 2020 أربعة ضحايا، وتأتي هذه الحوادث عقب توقيع اتفاق تسوية بين النظام السوري والمعارضة المسلحة في تموز/يوليو عام 2018. 
 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد