"أونروا" بغزة تفتح مدارسها لمرضى الجهاز التنفسي بعيدًا عن عياداتها بسبب "كورونا"

الإثنين 16 مارس 2020
متابعات

 

قطاع غزّة
 

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في قطاع غزة، اليوم الاثنين 16 آذار/ مارس، استقبال المراجعين الفلسطينيين من مرضى الجهاز التنفسي في بعض من مدارس "أونروا" التي يتم تجهيزها حاليًا لهذا الغرض كإجراء احترازي.

وقال المستشار الإعلامي لوكالة "أونروا" عدنان أبو حسنة، صباح اليوم "إنّه سيتم الإعلان عن اسم المدرسة الأقرب إلى عيادة أونروا والتي سوف تستقبل الحالات التي سبق تحديدها حسب كل المنطقة"، موضحًا أنّه "بسبب الظروف الراهنة وجائحة فيروس كورونا (كوفيد 19) التي ضربت معظم دول العالم، وحسب توصيات منظمة الصحة العالمية وللحفاظ على صحة اللاجئين وعائلاتهم  ومنعًا لظهور حالات في قطاع غزة، ستقوم أونروا في غزة بالفصل بين المراجعين الذين يأتون لتلقى الرعاية الطبية ممن يعانون من أمراض الجهاز التنفسي مثل السعال والرشح وصعوبة التنفس أو الحرارة وبين المراجعين من الفئات الأخرى مثل التطعيم والحوامل والأمراض المزمنة".

كما بيّن أبو حسنة أنّ "أونروا قررت استقبال هؤلاء المراجعين من مرضى الجهاز التنفسي في بعض من مدارس أونروا التي يتم تجهيزها حاليًا لهذا الغرض"، مُضيفًا "تعمل أونروا حاليًا على تجهيز هذه المدارس  بالمعدات الطبية اللازمة وكافة الطواقم الطبية المدربة من أطباء وتمريض، وتم اتخاذ هذا الإجراء كخطوة احترازية لحماية المراجعين والعاملين علمًا بأنه سيتم اتخاذ كافة تدابير الوقاية والسلامة".

وأضاف أيضًا أنّ "هذه المدارس لن تستخدم كمراكز للحجر الصحي كما سيتم تعقيم كافة المدارس قبيل استئناف الدراسة للتأكد من خلوها من أي مسببات أمراض للحفاظ علي صحة طلابنا"، مُؤكدًا أنّ العيادات "لن تقوم باستقبال أي مريض يعاني من مشاكل في الجهاز التنفسي بل سيتم استقباله في الأماكن التي سيتم تحديدها حسب كل منطقة".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد