"أونروا": فحوصات عائلة المصابة الجديدة بكورونا في الجليل سلبية

الإثنين 04 مايو 2020
متابعات

 

مخيم الجليل

 

قالت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا": إنها تتابع أوضاع المصابين بفيروس "كورونا" في مخيم الجليل بعد تسجيل إصابة جديدة، منذ يومين.

وأشارت الوكالة، في بيان أصدرته، أمس الأحد، إلى أن الإصابة الجديدة هي لسيدة تقيم بجوار العائلة المصابة بالفيروس، مؤكدة أن المصابة "لا تظهر عليها أي عوارض وهي محجورة داخل منزلها وحالتها لا تستدعي الاستشفاء".

كما ذكرت الوكالة أن نتائج الفحوصات لعائلة المصابة الجديدة جميعها سلبية.

وفيما يتعلق بالمصابين المحجورين داخل مدرسة في مخيم الجليل، أوضحت "أونروا" أنهم في حالة جيدة ويتم مراقبة وضعهم بانتظام على مدار اليوم كما يتم توفير كل الرعاية اللازمة لهم.

وأضافت: "لقد قامت الأونروا وبالشراكة مع منظمة "إنقاذ الطفل" بتعيين مقدمة رعاية للأطفال القاصرين الموجودين في المدرسة بموافقة العائلة ومع المحافظة على الخصوصية الكاملة".

وأكدت الوكالة الأممية أنها أجرت فحوصات جديدة لأفراد العائلة الذين كانت نتيجة فحصهم سلبية، وهي لا تزال سلبية.

وجددت "أونروا" دعواتها إلى الالتزام بمقررات التعبئة العامة وقررات وزارة الصحة العامة بشكل دقيق، خصوصاً لجهة التباعد الاجتماعي وتجنب الازدحام ووضع الكمامات والقفازات وعدم الخروج من المنازل إلا للضرورة منعاً للخطر وحماية للمجتمع.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد