هل بدأت اللجنة الأمنية في مخيم الرشيدية بملاحقة تجار المخدرات؟

الخميس 28 مايو 2020
متابعات

 

لبنان

تمكنت القوة الأمنية في مخيم الرشيدية عند الساعة التاسعة والنصف من مساء أمس الأربعاء من اعتقال أحد مروجي المخدرات وتسليمه إلى الأجهزة اللبنانية المختصة.

وجاء في بيان صادر أمس الأربعاء عن الأمن الوطني الفلسطيني وحركة فتح: "بتعليمات من اللواء توفيق عبدالله قائد قوات الأمن الوطني الفلسطيني في منطقة صور، قامت القوة الأمنية في مخيم الرشيدية بأمرة العميد غسان عوض، باعتقال أحد مروجي المخدرات (ي.أ.) عند الساعة التاسعة والنصف من مساء اليوم 27.05.2020 وتسليمه إلى الأجهزة الأمنية اللبنانية المختصة".

وتأتي هذه التطورات بعد إجتماع الفصائل في منطقة صور على تسليم تجار المخدرات بعد مقتل جمال سالم الجاعوني نتيجة السلاح المتفلت، حيث صودف مروره في مكان اشتباكات عائلية لا علاقة له فيها.

وقد أبدت الفصائل الفلسطينية إصرارها على تسليم جميع تجار ومروجي المخدرات في مخيم الرشيدية إلى السلطات اللبنانية، وأكدت ان العملية الأمنية ضدهم وضد المخلين بالأمن والاستقرار سوف تستكمل، وسيتم اعتقال كل المتورطين في تجارة وتروج المخدرات وكل من تسول له نفسه العبث بأمن المخيمات.

وأثار مقتل الجاعوني، وقبله الشاب عباس قاسم، جراء اشتباكات عنيفة لا علاقة لهما فيها، موجة غضب كبيرة لدى أهالي المخيم ضد ظاهرة السلاح المتفلت، ودعوا منظمة التحرير والفصائل الفلسطينية المختلفة إلى تشكيل قوة أمنية وطنية مشتركة قوية وفاعلة من الفصائل كافة، إلى جانب تسليم جميع تجار المخدرات المعروفين في المخيم بأسرع وقت.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد