السفارة الفلسطينية تطلب معلومات إضافية عن المعتقلين في العراق بطلب من السطات العراقية

الخميس 28 مايو 2020
متابعات


العراق

قالت سفارة السلطة الفلسطينية في العاصمة العراقية بغداد، إنّ الجهات العراقيّة المختصّة قد طلبت معلومات إضافيّة عن المعتقلين الفلسطينيين في السجون العراقيّة، وذلك "لتسهيل حصر قضاياهم وتقصير المدّة الزمنيّة في التعامل واتخاذ القرار بخصوص هذا الملف".

وبناء عليه، طلبت السفارة بتعميم صادر عنها، ذوي المعتقلين الفلسطينيين في سجون السلطات العراقيّة، موافاتها بمعلومات تتضّمن " اسم المحكمة التي حامت المعتقل- منطوق الحكم الذي صدر بحق المتهم وتاريخه – و محاضر التحقيق ودفاعات المحامين التي قدمت إلى المحكمة وتبيّن الثغرات في القضيّة".

ودعت السفارة ذوي المعتقلين لإرسال المعلومات عبر تطبيق "واتس آب" عبر الأرقام المخصصة (07723862251،07808318566) أو تسليمها باليد بالسرعة اللازمة.

وأشارت السفارة، إلى "أن هناك اهتماما كبيراً من الاخوة من الجانب العراقي وعلى أعلى المستويات" وفق ما جاء في نص التعميم.

ويأتي هذا التعميم استتباعاً لآخر صدر في نيسان/ أبريل الفائت، طلبت فيه السفارة بتزويدها بمعلومات عن أبنائهم المعتقلين، تتضمّن اسم المعتقل واسم والدته، تاريخ اعتقاله، التهم الموجهة اليه، الحكم الصادر بحقّه ومكان اعتقاله.

وتشير تقديرات حصل عليها "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" إلى بلوغ أعداد المعتقلين منذ الغزو الأمريكي للعراق عام 2003 إلى يومنا هذا، قرابة 62 معتقلاً وغالبيتهم جرى اعتقالهم بناء على وشايات، في ظل حالة من القلق على مصيرهم في ظل حالة الفوضى في أروقة المؤسسات العراقيّة، وهو ما تناوله تقرير سابق لـ"بوابة اللاجئين الفلسطينيين".

كما حصل موقعنا، على إفادة صادمة، تظهر حجم الانتهاكات الحقوقية التي يتعرّض لها المعتقلين الفلسطينيين في السجون العراقيّة، لغرض نزع الاعترافات بطرق التعذيب والانتهاك الجسدي المعنوي، إضافة إلى العديد من الشهادات للاجئين فلسطينيين وذوي معتقلين وأصحاب رأي واختصاص من حقوقيين وسواهم، على مستوى الظلم والتعسف الذي يطال المعتقلين الفلسطينيين في السجون العراقيّة.
 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد