4.jpg

جريمة قتل جديدة في الداخل المحتل ترفع عدد ضحايا العنف إلى 34 منذ مطلع العام الحالي

الخميس 11 يونيو 2020
4.jpg
متابعات/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

الأراضي المحتلة عام48

قتل الشاب خليل خليل (28 عاماً) في حي الحليصة بمدينة حيفا المحتلة إثر تعرضه لعدة طلقات نارية الليلة الماضية.

ونقلت طواقم الاسعاف خليل إلى مستشفى "رمبام" في المدينة، إلا أن الأطباء عجزوا عن إنقاذ حياته، فيما فتحت شرطة الاحتلال تحقيقاً بالحادثة.

مدير مركز "مساواة"، جعفر فرح، أكد أن حي الحليصة يعاني من سياسة الإفقار والإهمال، موضحاً أن "لجنة الحي توجهت مؤخراً إلى كل القوى السياسية والأهلية والدينية والشرطوية وطلبت برامج لإبعاد الشباب عن الإجرام ولكنها لاقت تجاهلاً من قبل الشرطة والبلدية".

وشدد فرح أن الحي يحتاج إلى خطة تدخل متكاملة من ناحية اجتماعية وتشغيلية وسكنية.

وأكد أن شرطة الاحتلال "لم تكن جدية بالبحث عن سلاح مثلما فعلت عندما قتل شاب من الحي مواطنين يهوداً"، وتوقع المزيد من العنف خلال الفترة المقبلة داعياً جميع القوى إلى التدخل فوراً لمنع العنف ومعالجة جذوره.

ومع مقتل الشاب خليل، وصل عدد ضحايا العنف والجريمة في الداخل المحتل إلى 34 فلسطينياً منذ مطلع العام الحالي.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد