الفصائل الفلسطينية في صور: حفظ أمن المخيمات من ركائز إسقاط مشاريع التصفية

الثلاثاء 23 يونيو 2020
لبنان-متابعات/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أكدت الفصائل الفلسطينية في صور أن حفظ أمن المخيمات الفلسطينية في لبنان ونسيجها الاجتماعي ركيزة أساسية من ركائز الصمود لإسقاط مشاريع تصفية القضية الفلسطينية.

جاء ذلك خلال لقاء عقدته لجنة المتابعة المصغرة، المنبثقة عن الفصائل الفلسطينية في منطقة صور، يوم أمس الإثنين، في مقر قيادة حركة فتح في مخيم الرشيدية.

وقالت الفصائل إنها مصممة على بذل كل الجهود لحماية الأمن الاجتماعي، ومكافحة الآفات الاجتماعية، وكل ما من شانه العبث بأمن المخيمات وأهلها.

كما اعتبرت أن أي خرق للقواعد والأصول الوطنية والأخلاقية، إنما يسيء لنضال الشعب الفلسطيني وكفاحه الوطني، ويؤدي خدمة مجانية لأعدائه، معلنة تصميمها على التصدي له بكل حكمة وحزم.

وفيما يتعلق بفيروس "كورونا"، دعت الفصائل اللاجئين الفلسطينيين إلى اتخاذ أقصى درجات الحيطة والحذر، والالتزام بمبدأ التباعد الاجتماعي، وتطبيق الإرشادات الصحية الصادرة عن وزارة الصحة اللبنانية.

وحذرت من أن إهمال تلك الإرشادات واللامبالاة بها سيؤدي إلى كارثة صحية المخيمات الفلسطينية غير مؤهلة لاحتوائها أو تحمل نتائجها الخطيرة .

وشددت على تمسك الشعب الفلسطيني بكامل حقوقه الوطنية، ورفضه كل مشاريع التصفية، بما فيها ما يسمى "صفقة القرن ومخطط الضم والتهويد".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد