مأساة بيروت.. حزن فلسطيني كبير وتضامن واسع

الأربعاء 05 اغسطس 2020
لبنان-متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

وصلت حصيلة الضحايا غير النهائية لانفجار مرفأ بيروت المأساوي إلى 100 شخص، فيما تجاوز عدد المصابين الـ 3700، ولا تزال عمليات الحث عن المفقودين جارية.

ومنذ لحظة وقوع الانفجار، لا يزال الفلسطينيون، بجميع قطاعاتهم، يؤازرون نظراءهم اللبنانيين، حيث سخرت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني إمكانياتها كافة دعماً لطواقم الصليب الأحمر اللبناني في عمليات إخلاء وإسعاف المصابين، بمشاركة فرق من جمعيتي "الشفاء والنداء" الفلسطينيتين.

كما استقبل كل من مستشفى حيفا ومستشفى الهمشري التابعين للجمعية العشرات من المصابين حيث تم تقديم الرعاية الطبية اللازمة لهم.

وأكد رئيس الجمعية، يونس الخطيب، أن "كوادر ومستشفيات وسيارات إسعاف الجمعية في لبنان لم ولن تتوانى عن أداء واجبها في إسناد طواقم الإخلاء والإسعاف كجزء من التزامهم الإنساني والقومي تجاه إخوانهم في لبنان".

وأطلقت الجمعية حملات للتبرع بالدم في جميع مستشفياتها في بيروت وصيدا.

كما آزر الدفاع المدني الفلسطيني نظيره اللبناني في عمليات الإغاثة وإطفاء الحرائق، في وقت أعلن فيه كثير من الفلسطينيين فتح بيوتهم للمشردين جراء الانفجار المهول.

كما شهدت مواقع التواصل الاجتماعي تضامناً فلسطينياً واسعاً من داخل وخارج لبنان.

 

سلامتك ياما يا مهرة... يا حبالة يا ولادة... يا ست الكل يا طاهرة... سلامة نهدك المرضع... سلامة بطنك الخضرا... سلام على #بيروت

Julkaissut ‎النادي الثقافي الفلسطينيKeskiviikkona 5. elokuuta 2020

 

 

الآن: حملة تبرع بالدم في غزة لصالح جرحى انفجار بيروت ❤️🇵🇸

Julkaissut Mohammad Moussa Keskiviikkona 5. elokuuta 2020
 

اخبروا أرز لبنان أن زيتون فلسطين يعانقه .. وقولوا لبيروت أن القدس تصلي لأجل سلامها ..🇱🇧🇵🇸

Julkaissut Om Ar Keskiviikkona 5. elokuuta 2020
 

قلوبنا في #بيروت فصل جديد من حكاية مكررة!

Julkaissut Abdullah Al Bayyari Amara Tiistaina 4. elokuuta 2020
 

الطفلة الاء الحاج تغني لغزة وبيروت

Julkaissut ‎مخيم البداوي‎ Perjantaina 7. elokuuta 2020

 

 

صباح الخير يا جميلة.. ستعودين أجمل بعد أن يُكنس اللصوص وأمراء الفساد ‏⁧‫#بيروت‬⁩ هذا الصباح ‏⁧‫#انفجار_المرفأ‬⁩ ⁦‪#Beirut‬⁩

Julkaissut Izzadeen Ahmad Tiistaina 4. elokuuta 2020

بدوره، عبر الفنان سليم عاصي بلوحة مرسومة عن تضامنه مع بيروت.

5-5.jpg
 

كما عبر مصمم الغرافيك اللاجئ الفلسطيني نادر قدورة عن تضامن الفلسطينيين مع بيروت وأهل لبنان بتصميم استخدم فيه عبارة الأغنية الشهيرة للفنانة اللبنانية فيروز "من قلبي سلام لبيروت" ,وسرعان ما انتشر التصميم الذي حمل أيضاً علم فلسطين على حسابات الفلسطينيين في لبنان والعالم في واتس آب وفيسبوك وغيرها من مواقع التواصل الاجتماعي 

WhatsApp Image 2020-08-04 at 22.45.49.jpeg
 

بيروت متجذرة في كل إنسان فلسطيني

وتعليقاً على التضامن الفعلي على الأرض، والمعنوي على مواقع التواصل الاجتماعي، أوضح الكاتب والباحث الفلسطيني، أحمد الحاج، أن التضامن هو حاسة إنسانية عامة، لكنها تبرز كثيراً لدى الفلسطينين في لبنان، مرجحاً أن يكون لها أسباب سيكولوجية منها أن الفلسطينيين تعرضوا طيلة عقود لظلم كبير، فكانوا أكثر الناس إحساساً بالمظلوم والمحتاج إلى المساعدة والعون.

وأشار، في حديث مع "بوابة اللاجئين الفلسطينيين"، إلى أن حالة التضامن هذه برزت في محطات تاريخية عديدة، مستذكراً العدوان الإسرائيلي على لبنان عام 2006، وما شهده من تضامن طبي فلسطيني وفتح البيوت الفلسطينيين للمتضررين.

وانتقل إلى تعريض عناصر فرق الدفاع المدني الفلسطيني أنفسهم للخطر خلال حرائق لبنان الكبيرة، بل يرز ذلك بشكل فردي خلال توليد ممرضة فلسطينية لامرأة لبنانية حينما كانت عالقة على إحدى الطرقات جراء الإغلاقات التي حدثت بفعل الانتفاضة اللبنانية.

وذكر الحاج أننا شاهدنا خلال انفجار بيروت المأساوي، أن الجرحى يأتون إلى المخيمات من جميع المناطق إلى مستشفات حيفا وغيرها، كما خرج النشطاء الفلسطينيون بالمئات وتبرعوا بالدم، إضافة إلى مؤازرة الطواقم الطبية الفلسطينية لنظيرتها اللبنانية.

وشدد أن بيروت متجذرة في كل فلسطيني، هي المدينة "التي يعشقها الفلسطينيون مهما فعل الزعماء ومهما حرموا الفلسطينيين ومهما اضطهدوهم.. فبيروت لها طعم ومذاق خاص لا يشبه مذاق أي مدينة أخرى".

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد