وفاة الكاتب والصحفي الفلسطيني حسن الكاشف في تركيا

الأحد 13 سبتمبر 2020
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

توفي في تركيا، اليوم الأحد 13 سبتمبر/ أيلول، الصحفي والكاتب الفلسطيني حسن الكاشف، إذ نعت وزارة الإعلام في حكومة السلطة الفلسطينية مديرها العام السابق في غزة الكاتب حسن الكاشف، الذي غيّبه الموت.

وقالت الوزارة في بيانٍ لها، إنّ "رحيل الكاشف خسارة فادحة للإعلام الفلسطيني والعربي، حيث ترك بصمة لافتة في المشهد الصحفي، وتنقل في إبداعاته بين بغداد والوطن، وعرفته شاشة تلفزيون فلسطين، وأثير راديو "مونت كارلو"، وصفحات "الحياة الجديدة" بـ"انتباهته" الملتزمة، وأبدع في منابر وطنية وعربية عديدة".

ورأت أنّ "سيرة الكاشف ومسيرته الحافلة بالخط الوطني والعروبي ستحفر اسمه في قائمة الشرف الرفيع لإعلامي تماهى مع هموم أمتنا، وكان مدافعاً لا يستكين عن قضايانا الوطنية".

بدورها، نعت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين إلى "الأسرة الإعلامية الفلسطينية، وإلى عموم أبناء شعبنا، الراحل الصديق والزميل والإعلامي الكبير حسن الكاشف، الذي رحل عنا، في مكان إقامته خارج الوطن، بعد حياة حافلة بالنضال الميداني، ابناً للثورة والمقاومة الفلسطينية وحركتها الوطنية، وكاتباً وصحفياً ملتزماً شكلت بالنسبة له قضية شعبه وحقوقه الوطنية المشروعة همه الوطني الذي لازمه حتى اللحظة الأخيرة من حياته".

ويقيم الكاتب الصحفي في تركيا منذ بضعة سنوات ليغادر غزة بعد أن عاد إليها مع السلطة الفلسطينية عام 1994، ويعد الكاشف من أعلام الصحافة الفلسطينية والعربية.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد