جانب من الاعتصام الجالية الفلسطينية في احدى المدن الأوروبية

الجاليات الفلسطينية في مدن وعواصم أوروبيّة تُنظّم فعاليات تضامنيّة مع الأسرى

الخميس 20 ابريل 2017
جانب من الاعتصام الجالية الفلسطينية في احدى المدن الأوروبية
وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أوروبا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

نظّمت الجاليات الفلسطينية في عدّة مدن وعواصم أوروبيّة، فعاليات واعتصامات تضامنيّة مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

في عاصمة الاتحاد الأوروبي بروكسل، اعتصم العشرات في ساحة شومان المقابلة لمؤسسات الاتحاد الأوروبي، تضامناً مع الأسرى في سجون الاحتلال، بدعوة جمعية الجالية الفلسطينية في بلجيكا ولوكسمبورغ وعدد من جمعيات الصداقة والتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وذكّر مُنسّق الجالية الفلسطينية حمدان الضميري، في كلمة له بالاعتصام، بالأهميّة التاريخية ليوم 17 نيسان والذي أقرّه المجلس الوطني في عام 1974 كيوم لدعم الأسير الفلسطيني، شارحاً ظروف الأسر اللاإنسانية والمنافية لكل القوانين الدولية والإنسانية التي يرزح تحتها الأسرى، مطالباً بأوسع حملة تضامن دولية.

في روما، عبّر ممثلو الجالية الفلسطينية في إيطاليا عن إدانتهم الشديدة للجرائم الصهيونية بحق الأسرى في سجون الاحتلال، خلال اعتصام تضامني في إيطاليا شارك فيه رابطة التضامن الإيطالية وجمعية أصدقاء الهلال الأحمر الفلسطيني والعديد من أبناء الجالية الفلسطينية والعربية والإيطاليين المتضامنين.

في أستراليا ونيوزيلاندا والباسفيك، نظّمت الجالية الفلسطينية عدداً من الفعاليات التضامنيّة لإحياء يوم الأسير الفلسطيني والتضامن مع الأسرى الفلسطينيين في إضرابهم عن الطعام.

وحثّ المنظّمون من خلال الفعاليات، مؤسسات المجتمع المدني الداعمة لحقوق الفلسطينيين ومؤسسات التضامن والجاليات العربية والإسلامية على التحرك الفعّال، وفي هذا السياق قامت الجاليات الفلسطينية في المقاطعات الأسترالية المختلفة بتخصيص وسائل التضامن الاجتماعي لنشر بيانات تضامنية مع الأسرى المضربين عن الطعام.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد