الدكتور رامي عبده رئيس المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان

ناشط فلسطيني مرشح لجائزة "جيمي برنت" الدولية

الأربعاء 12 أكتوبر 2016
الدكتور رامي عبده رئيس المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان
وكالات

سيشهد العاشر من كانون الأول لعام 2016 إعلان نتائج جائزة جيمي برنت الدولية التي تقدم للمدافعين عن حقوق الإنسان والمساهمين في كشف وتوثيق الانتهاكات في العالم. ومن بين المرشحين لهذه الدورة ورد اسم الناشط الحقوقي الفلسطيني "د.رامي عبده" رئيس المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان، وذلك تقديراً لدور المرصد كمؤسسة حقوقية في الدفاع عن حقوق الإنسان خاصةً في ما يتعلّق باللاجئين وضحايا الحروب والاحتلال، والأطفال والمرأة.

هذا وقد ذكرت المتحدثة باسم المرصد ساندرا أوين، أنّ شخصياتٍ دولية معنية بحقوق الإنسان رشّحت رئيس المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان رامي عبده، لنيل الجائزة الدولية المقدّمة من مؤسسة "جيمي برنت"، التابعة لجامعة "نَفارا" في إسبانيا.

يُذكر أن  عبده عمل سابقاً كمدير إقليمي لمجلس العلاقات الأوروبية الفلسطينية في فلسطين، ونائباً لمدير المجلس في العاصمة بروكسل، وسبق ذلك عمله كمنسّق مشاريع واستثمار لدى البنك الدولي وعدد من المشاريع الممولة دوليا والتي تعنى بالقطاع المالي وبالأزمات الإنسانية في المناطق الفلسطينية. وهو حاصل على درجة الدكتوراه في القانون والتمويل من جامعة مانشتر متروبوليتان من المملكة المتحدة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد