الخميس 23 يناير 2020
خبر: هؤلاء الفلسطينيون مستثنون من قرار وقف تمديد الإقامة السياحية في تركيا


اسطنبول – تركيا
 

قال رئيس الجالية الفلسطينية في تركيّا حازم عنتر في تصريح لـ" بوابة اللاجئين الفلسطينيين" إنّ الفلسطينيين المقيمين في تركيّا من حملة جوازات السفر الصادرة عن السلطة الفلسطينية، ووثائق السفر اللبنانية والمصريّة، سيجري استثناؤهم من قرار السلطات التركيّة بوقف تمديد الإقامات السياحية.

وكانت السلطات التركيّة قد بدأت بتطبيق قرار، يقضي بوقف منح الإقامة السياحية لجميع الجنسيات، وشرعت بتنفيذه منذ مطلع العام 2020 الجاري.

وأضاف عنتر أنّ مستشار الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان، أكّد له "استثناء أصحاب جنسيّات الدول التي لديها مشاكل" من هذا القرار، ومن ضمنهم الفلسطينيون المشار إليهم أعلاه، في حين يواجه الفلسطينيون من حملة جوازات السفر الأردنيّة إشكاليّة من غير المعلوم كيفية التعامل معها، وفق قوله.

وأشار عنتر لـ" بوابة اللاجئين الفلسطينيين"، إلى أنّه لا نصّ رسمياً صدر حول استثناء الفلسطينيين من هذا القرار، إلّا أنّ التأكيدات التي تلقاها عن مستشار الرئيس أردوغان كانت واضحة.

 كما دعا، كل من يواجه مشكلة في تمديد إقامته السياحية من الفلسطينيين الذين يحملون جواز السلطة ووثائق لبنانية ومصريّة، إلى التواصل مع الجاليّة وسفارة السلطة الفلسطينية في تركيا لحلّها.

وقدّر عنتر في حديثه مع "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" أعداد الفلسطينيين في تركيا ممن يحتاجون الإقامة السياحية للبقاء، بحوالي 12 ألف، مشيراً إلى أنّ العديد من الفلسطينيين يتخذون من تركيّا بوابة عبور باتجاه أوروبا للحصول على لجوء إنساني، لذلك من الصعب إحصاء أعدادهم بشكل دقيق.

تجدر الإشارة، إلى أنّ اللاجئين الفلسطينيين من حملة وثائق السفر الصادرة من سوريا، لا يسري عليهم شرط الإقامة السياحية، لعدم السماح لهم الدخول إلى تركيا بموجب تأشيرة نظاميّة، ولا يطال القرار الحاصلين منهم على بطاقة الحماية المؤقتّة " الكملك".

 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة