صورة تعبيرية.

تسعة أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام .. بعضهم سيدخل شهره الثاني

الإثنين 29 يوليو 2019
صورة تعبيرية.
وكالات

 

 

فلسطين المحتلة – وكالات 

 

يواصل تسعة أسرى فلسطينيون في سجون الاحتلال الصهيوني إضرابهم عن الطعام، احتجاجاً على استمرار اعتقالهم الإداري، بعضهم مضى على إضرابه 29 يوماً، وفق ما أعلن نادي الأسير الفلسطيني.

وقدّ بيّن النادي في تقرير أصدره اليوم، الاثنين 29 تموز/ يوليو، إنّ كلاً من الأسير محمد أبو عكر ومصطفى الحسنات من مخيّم الدهيشة، وحذيفة حلبية مضربون منذ 29 يوماً ويقبعون في عزل معتقل "نيتسان الرملة"، ويواجهون ظروفاً اعتقالية وصحيّة صعبة.

وأضاف النادي، أنّ أربعة أسرى آخرين يواصلون الإضراب منذ فترات مختلفة، وهم كلّ من الأسير سلطان خلوف مضرب منذ (12) يوماً، والأسير أحمد غنام منذ (16) يوماً، بالإضافة إلى حمزة عواد منذ (9) أيام، وعمر العبد منذ (8) أيام، وإسماعيل علي منذ (6) أيام.

وأشار تقرير النادي، إلى حالة الأسير حذيفة حلبية، باعتبارها من أصعب الحالات الصحية من بين الأسرى المضربين، حيث يُعاني من حروق في جسده منذ طفولته، إضافة إلى أنه أصيب سابقاً بالسرطان، وكذلك الأسير أحمد غنام الذي عانى أيضاً من إصابته بالسرطان، ما يستدعي مراقبة صحيّة دائمة لحالتيهما.
 

وأورد التقرير تفاصيل عن الأسرى المضربين على الشكل التالي:
 

الأسير محمد أبو عكر (24 عاماً) من مخيم الدهيشة في محافظة بيت لحم، وهو معتقل منذ الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، وهو أسير سابق. هاتف العائلة  0599890465.

الأسير مصطفى الحسنات (21 عاماً) من مخيم الدهيشة في محافظة بيت لحم، أسير سابق اُعتقل ثلاث مرات، بين أحكام وإداري، واعتقاله الأخير كان في تاريخ 5 يونيو/ حزيران 2018، حيث صدر بحقه ثلاثة أوامر اعتقال إداري حتى الآن، علماً أنه تعرض لعدة إصابات برصاص الاحتلال، وما زال يعاني من آثارها. هاتف العائلة 0595384021.

الأسير حذيفة حلبية (28 عاماً) من بلدة أبو ديس قضاء القدس، وهو أسير سابق اعتقل ثلاث مرات، ويعاني من عدة مشاكل صحية سابقة، حيث تعرض وهو طفل لحروق بليغة، كما وأُصيب في مرحلة من عمره بمرض سرطان الدم، وهو بحاجة إلى متابعة صحية حثيثة بعد أن شفي منه، علماً أنه متزوج وهو وأب لطفلة، وآخر اعتقال له كان في تاريخ العاشر من يونيو/ حزيران 2018، هاتف العائلة 0568486568.

الأسير أحمد غنام (42 عاماً) من مدينة دورا قضاء محافظة الخليل، معتقل منذ حزيران/ يونيو 2019، وهو أسير سابق قضى ما مجموعه تسع سنوات، وعانى سابقاً من إصابته بالسرطان الدم، وهو بحاجة إلى متابعة صحية بسبب ضعف المناعة لديه، علماً أنه متزوج وله طفلين. هاتف العائلة  056-9490102.

الأسير سلطان خلوف (38 عاماً)، من بلدة برقين قضاء محافظة جنين، شرع بالإضراب عن الطعام بعد أن أعلنت سلطات الاحتلال نيتها عن تحويله إلى الاعتقال الإداري. الأسير خلوف اُعتقل في تاريخ، الثامن من تموز/ يوليو الجاري، وسبق ذلك أن قضى في معتقلات الاحتلال أكثر من أربعة أعوام، وهو يعاني من مشاكل في التنفس، ويقبع في زنازين معتقل "مجدو". هاتف العائلة 0568909183.

الأسير حمزة عواد (23 عاماً) من بلدة كوبر قضاء محافظة رام الله، معتقل منذ شهر شباط/ فبراير2019، وهذا أول اعتقال له ويقبع في زنازين معتقل "عوفر". هاتف العائلة  0597098987.

الأسير منير العبد (22 عاماً) من بلدة كوبر قضاء محافظة رام الله، هو أسير سابق اُعتقل ثلاث مرات منذ عام 2017، حيث أُبلغ ليلة اعتقاله الأخير أنه سيتم تحويله للاعتقال الإداري، ويقبع اليوم في زنازين معتقل "عوفر". علماً أن منير هو شقيق الأسير عمر العبد المحكوم بالسّجن أربع مؤبدات. هاتف العائلة 0525845013.

الأسير حسان عواد (21 عاماً) من بلدة يطا قضاء محافظة الخليل، يقبع في معتقل "عوفر"، وهو أسير سابق قضى عامًا ونصف، علماً أن والده زياد محكوم بالسّجن المؤبد مرتين بالإضافة إلى (20) عاماً، كما أن له شقيق أسير وهو عز الدين محكوم بالسجن (20) عاماً. هاتف العائلة 0568544837.

الأسير إسماعيل علي (30 عاماً) من بلدة أبو ديس قضاء القدس، معتقل منذ شهر شباط/ فبراير 2019، وهو أسير سابق قضى ما مجموعه سبع سنوات في معتقلات الاحتلال ويقبع في معتقل "النقب".  هاتف العائلة 2799682.

كما ذكّر التقرير، باستمرار إدارة معتقلات الاحتلال، بتنفيذ إجراءاتها الانتقامية بحق الأسرى المضربين، والمتمثلة بعملية عزلهم، وحرمان عائلاتهم من الزيارة، وعرقلة زيارات المحامين عبر نقلهم المتكرر، واحتجازهم في ظروف قاسية وصعبة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد