عائلة لاجئ فلسطيني تتلقى نبأ قضاء ابنها تحت التعذيب في سجون النظام السوري

الإثنين 09 مارس 2020
متابعات

 


متابعات
 

تلقّت عائلة اللاجئ الفلسطيني فادي حسين عمّورة من أبناء مخيّم اليرموك بدمشق، نبأ قضاء ابنها تحت التعذيب في سجون النظام السوري، وقام أمن النظام بإبلاغ العائلة وتسليمها بطاقة هويته وأغراضه الشخصيّة.

ونعى خالد عمّورة ابن عمّ الضحيّة، عبر صفحته في "فيسبوك" ابن عمّه فادي قائلاً: " بمزيد من الرضا و التسليم لقضاء الله وقدره ننعي ابن عمنا شهيد الإنسانية الحاج فادي حسين عمورة، أخ الشهيد حسام حسين عمورة، وأخ الشهيدة فادية حسين عمورة، وعم الشهيد عدي حسام عمورة. الذي استشهد داخل اقبية الظلم في سجون النظام في سوريا..للشهيد الرحمة والصبر والسلوان لأمه الحاجة ام حسن عمورة "خنساء المخيم"".

 

 

من جانبها، أشارت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" إلى ارتفاع عدد الضحايا الفلسطينيين الذين قضوا تحت التعذيب في سجون النظام السوري، إلى 617 لاجئاً تمكّنت من توثيقهم منذ العام 2011.

 

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد