المياه النظيفة تعود إلى حي المدرسة في مخيم برج الشمالي

الأحد 15 نوفمبر 2020
بوابة اللاجئين الفلسطينيين

عادت المياه النظيفة إلى حي المدرسة في مخيم برج الشمالي بعدما اشتكى الأهالي من تلوث في المياه.

وأوضح عضو اللجنة الأهلية في المخيم، محمود طه، أن مشكلة حدثت في أحد شبكات الصرف الصحي (الريغارات) ما أدى إلى طوفانها وانغلاقها، ثم ما لبثت تلك المياه الملوثة وأن تسربت إلى أحد القساطل القريبة التي تمد المنازل بالمياه النظيفة المستخدمة للغسيل والتنظيف وما شابه.

وأشار لـ "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" أن اللجنة الشعبية تواصلت مع وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، التي بدورها أرسلت أحد العاملين الذي أصلح المشكلة في الريغار المذكور، وبالتالي عادت المياه النظيفة إلى المنازل.

وأكد طه أن هذه المشكلة من الممكن أن تتكرر في أي لحظة جراء اختلاط مياه الريغارات بمياه الصرف الصحي والمياه الجارية إلى المنازل.

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، أكد المسؤول الإعلامي في اللجنة الشعبية، حسني عيد، أن اللجنة أخذت عينات عدة من أحياء مختلفة في المخيم، وقد تبين أنها نظيف، والتلوث يقتصر على جزء من حي المدرسة.

وذكر عيد أن اللجنة تواصلت مع "أونروا" التي سارعت إلى فحص المياه، حيث تبين لها أن التلوث فرعي، أما الشبكة الرئيسية فهي نظيفة وخالية من التلوث، وتعمل الوكالة على تحديد سبب التلوث الذي يستلزم الكشف أثناء فترة الضخ.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد