خلال اعتصام أمام مقر "أونروا"  في بيروت

اتحاد المعلمين يهدد بإغلاق المدارس في حال عدم تراجع الوكالة عن إجراءاتها

الجمعة 11 ديسمبر 2020
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

هدد اتحاد المعلمين في لبنان بإغلاق المدارس التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" مطلع الشهر المقبل في حال عدم تراجع إدارة الوكالة عن إجراءاتها التقليصية.

جاء ذلك خلال اعتصام نظمه الاتحاد، اليوم الجمعة، أمام مقر "أونروا" الرئيسي في بيروت.

كما دعا الاتحاد إلى تنظيم اعتصام داخل مكتب "أونروا" خلال الأسبوع القادم، في حال لم تتراجع الوكالة عن قراراتها، ملوحاً باللجوء إلى تفعيل نزاع العمل مع إدارة "أونروا".

7-1.jpg

وخلال الاعتصام الذي شارك فيه عدد من المعلمين والأهالي والطلاب والفعاليات المجتمعية، ألقيت كلمات أكدت أهمية برنامج الدعم في العملية التربوية وضرورة استمراره وعدم إلغائه.

وكان اتحاد العاملين في لبنان (لائحة العودة والكرامة) لوح منذ أيام بالإضراب العام في حال لم تتراجع إدارة "أونروا" عن نيتها تنفيذ إجراءات تقليصية جديدة بحجة الأزمة المالية.

وتتضمن إجراءات "أونروا" التقليصيّة التي أثارت غضباً واسعاً، منح الموظفين إجازة قسرية من دون راتب، وتجميد الزّيادات والعلاواتِ التي استحقّها الموظّفون خلال السّنتين الأخيرتين، وتجميد خدمات الوكالة في مجالات عدّة، بالإضافة إلى إجراءاتٍ أخرى ستُعلن تِباعًا.

كما أعلن الاتحاد، عقب اجتماع مع مدير "أونروا" في لبنان، كلاوديو كوردوني، إعطاء مهلة لإيجاد مصادر تمويل لبرنامج الدعم الدراسي، حيث قال: إنه جرى الاتفاق على أن "يأخذ المدير العام مهلة أسبوع لمحاولة تأمين تمويل للبرنامج من الميزانية العامة إلى حين توفر الاموال اللازمة".

7-2.jpg

 

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد