شقيق الأسير جبريل الزبيدي من مخيم جنين يعلن إضرابه عن الطعام إسناداً له

الإثنين 04 يناير 2021
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلن داوود الزبيدي، شقيق الأسير جبريل الزبيدي، من مخيم جنين، إضرابه عن الطعام إسناداً لأخيه المستمر عن الإضراب لليوم 23 على التوالي رفضاً لاعتقاله الإداري.

وقال نادي الأسير، في بيان أصدره اليوم الإثنين، إن المحكمة العسكرية للاحتلال ثبتت نهاية الأسبوع المنصرم، الاعتقال الإداري بحق جبريل لمدة 6 شهور.

وأشار النادي إلى أنه يقبع في زنازين سجن "مجدو"، حيث كان من المفترض أن يفرج عنه خلال شهر كانون الأول/ ديسمبر الماضي، بعد أن أنهى مدة محكوميته البالغة عشرة شهور، إلا أن سلطات الاحتلال حولته إلى الاعتقال الإداري.

والزبيدي أسير سابق قضى في سجون الاحتلال 12 عاماً متواصلة، وأُفرج عنه عام 2016، وهو متزوج وأب لطفلين.

أما شقيقه داوود، فيقبع في سجن النقب، ومحكوم بالسجن لـ 18 شهراً.

ومن الجدير ذكره أن والدة الأسير الزبيدي وشقيقه طه اُستشهدا برصاص الاحتلال خلال معركة مخيم جنين في انتفاضة الأقصى.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد