الهمشري: 56 إصابة خلال أسبوع في " عين الحلوة" وأوضاع غالبيتهم لا تحتاج إلى مستشفى

الإثنين 15 فبراير 2021
متابعات/بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أعلنت إدارة مستشفى الشهيد محمود الهمشري في صيدا جنوبي لبنان، تسجيل 56 إصابة بفايروس "كورونا" في مخيّم عين الحلوة، من أصل 200 فحص "PCR" أجريت لمخالطين وأصحاب عوارض، بعد مسح ميداني لجميع أحياء المخيم أجرته الفرق الطبية التابعة لها على مدار الأسبوع الفائت.

جاء ذلك، في بيان صادر عن إدارة المستشفى اليوم الاثنين 15 شباط/ فبراير، أشارت فيه إلى معاينة نحو 145 مُصاباً من أهالي المخيّم، لافتةً بذات الوقت إلى أنّ الوضع الصحي لغالبية المصابين لا يستدعي دخول مستشفى ويمكن علاجه في البيت، على الرغم من ارتفاع نسبة الإصابات في عين الحلوة.

وحذرت إدارة المستشفى في بيانها، من خطورة الإستهتار بالوباء، ودعت الأهالي إلى أخذ كافة التدابير الوقائية وأبرزها التباعد الاجتماعي، وتجنب التجمعات والحجر المنزلي للمصابين ولمن تظهر عليهم العوارض والإستفادة من مركز سبلين للحجر الصحي، وذلك للحد من تفشي الجائحة.

وأكدت إدارة المستشفى في ختام بيانها،  أنها لن تتخلى عن واجبها تجاه الأهالي، وأنها ستكمل تواصلها مع كافة المرضى لمتابعة حالاتهم الصحية، إذ قامت بتخصيص خط ساخن من ممرضين ومتطوعين لتقديم العون لكل من يحتاج رعاية صحية على مدار الساعة في كافة أحياء المخيم.

هذا وسيتم إرسال طواقم طبية، للإطمئنان على حالة المرضى ونقل أي مصاب يحتاج لرعاية في المستشفى ومتابعة المصابين الذين يمكن معالجتهم داخل منازلهم في الأيام القادمة، بحسب البيان.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد