لا صحّة لخبر إغلاق عيادة "أونروا" إثر تعرضها لسرقة في مخيّم شاتيلا

الأربعاء 07 ابريل 2021
بوابة اللاجئين الفلسطينيين

نفى أمين سرّ اللجنة الشعبيّة لمخيّم شاتيلا في العاصمة بيروت، ناجي الدوالي، لـ "بوابة اللاجئين الفلسطينيين"، اليوم الأربعاء 7 نيسان/أبريل، خبر تسكير عيادة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في المخيّم، والذي تم تداوله أمس الثلاثاء 6 نيسان/أبريل عبر وسائل الإعلام.

وجاء في الخبر المغلوط أنّ عيادة "أونروا" في شاتيلا قد تعرّضت لسرقة كابل الكهرباء الرئيسي المخصّص لتشغيلها "مما أدى إلى توقف العيادة عن العمل حتى إشعار آخر"، إضافةً إلى دعوة المرضى إلى التوجّه لأقرب عيادة في منطقة الرحاب أو مخيمي برج البراجنة ومارالياس، إلى أن يتم تصليح الأعطال.

وأكّد الدوالي أنّ العيادة لم تغلق أبداً، ولم يُسرق كابلات فيها، وأنّ الخبر تم تداوله بعد تلقي مديرة "أونروا" في المخيم خبر بشأن السرقة لتعلن الاستعداد لنقل العيادة إلى الرحاب، إلّا أن تبيّن فيما بعد أنّ الخبر الذي تلقّته الإدارة كاذب، وتم افتتاح العيادة ومعاودة استقبال المرضى في اليوم نفسه، أيّ أمس الثلاثاء.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد